موسكوفسكي كومسوموليتس- ما آفاق عودة الأسطول الروسي إلى فيتنام؟

  • شارك هذا الخبر
Saturday, June 22, 2024

حول إمكانية عودة القوات الروسية للمرابطة في فيتنام، كتبت أولغا فيودوروفا، في "موسكوفسكي كومسوموليتس":

تجري مناقشة زيارة الرئيس فلاديمير بوتين إلى فيتنام هذه الأيام في جميع أنحاء العالم. يتذكر البعض أن روسيا كان لها قاعدة بحرية في فيتنام، على شواطئ بحر الصين الجنوبي، في خليج كام رانه، الذي يعد أحد أفضل موانئ البحار العميقة في العالم. وفي العام 2002، قررت موسكو مغادرتها.

هل ستعود السفن الروسية إلى الخليج أم أن الحديث عن ذلك سابق لأوانه؟

عن هذا السؤال، أجاب الخبير العسكري العقيد البحري الاحتياط فاسيلي دانديكين، بالقول:

قوة الأسطول الروسي في المحيط الهادئ تتعزز. ففي السنوات الأخيرة، تم دعمه بسفن من مختلف الفئات، بما في ذلك الطرادات والغواصات النووية. وهناك شعور بأن بحر أوخوتسك بات ضيقا على أسطول المحيط الهادئ. مطلوب الذهاب إلى مناطق أخرى من المحيط الهادئ والمحيط الهندي. ولذلك فإن مسألة إعادة السفن الروسية إلى كام رانه قد تُثار.

وإذا كان لدى قيادة بلدينا مثل هذه الرغبة، فسيكون التوصل إلى اتفاق ممكنًا بشكل أسرع مما هو الحال، على سبيل المثال، مع السودان، الذي نتفاوض معه منذ فترة طويلة حول قاعدة لسفننا في البحر الأحمر.

وإذا أُثير السؤال حول وجود سفننا في قاعدة كام رانه، فإن الولايات المتحدة، التي تربطها مع فيتنام علاقات تجارية واسعة، ستعارض ذلك بشدة.


روسيا اليوم