سرقة قطعتين من كأس الدوري الإنجليزي!

  • شارك هذا الخبر
Wednesday, June 19, 2024

كشفت صحيفة ذا صن البريطانية عن سرقة قطعتين من كأس "البريميير ليغ" خلال حملة ترويجية.

قالت الصحيفة إن الكأس الشهيرة الخاصة بمسابقة الدوري الإنجليزي، تمت سرقة جزأين منها من جانب بعض اللصوص، وذلك في بلجيكا قبل عامين.



وأوضحت "تم الكشف مؤخراً عن أنه تم استبدال جزأين من الكأس البالغة قيمتها 250 ألف جنيه إسترليني لتعويض القطعتين اللتين تمت سرقتهما".
وأضافت "تم وضع القاعدة الفضية والتاج الذهبي للكأس في كيس منفصل عن الجسم الرئيسي، وهو ما أزاله اللصوص".
وتابعت "يتم إنشاء كأسين فقط في كل موسم، إحداهما يحتفظ بها الفائز باللقب في مسابقة ذلك العام والأخرى تبقى مع هيئة الدوري الإنجليزي الممتاز ويتم الترويج لها في جميع أنحاء العالم".
وواصلت "تعد بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز واحدة من أكثر الجوائز شهرة في عالم الرياضة، وبالتالي فهي تحمل قيمة كبيرة وجذابة، حيث إن شعبيتها العالمية كبيرة، لدرجة أن أجزاء من كأس الدوري الإنجليزي الممتاز سُرقت أثناء جولة الجائزة في جميع أنحاء أوروبا".
وأشارت إلى أنه يتم التأمين على كلتا القطعتين الفرديتين الفريدتين بمبلغ 250 ألف جنيه إسترليني في حالة حدوث شيء كهذا، ولكن هذه هي المرة الأولى التي تتم فيها سرقة جائزة الأندية الكبرى لكرة القدم الإنجليزية على الإطلاق.
وأردفت "يُزعم أن اللصوص الذين أصبحوا المالكين الجدد لقطعة المجوهرات الحصرية ربما لم يدركوا ما كانوا يسرقونه في اللحظة الانتهازية، ولا يزال الأمل في العثور على القطعة المفقودة ضئيلاً، والنتيجة الوحيدة هي أنها قد تم صهرها بالفعل ونقلها".
واختتمت "يتم تصنيع كأس الدوري الإنجليزي الممتاز بواسطة شركة Asprey London للمجوهرات الفاخرة، مع القاعدة المفقودة التي تحتوي على "أحجار الملاكيت الخضراء شبه الكريمة" وتزن 15.9 كجم، أما ما تبقى من الكأس بما في ذلك التاج مصنوع مما وصفته الشركة بأنه أعلى جودة من الفضة الإسترليني والفضة المذهبة، بينما كان لا بد من تصنيع القطع المتطابقة للجزء الأصلي من المسروقة من قبل الشركة وتركيبها على الكأس دون أي مشاكل قبل تسليمها إلى مانشستر سيتي".


24.AE