أديل تتجه إلى لاس فيغاس إيذاناً بانطلاق سلسلة حفلاتها المؤجلة

  • شارك هذا الخبر
Sunday, October 2, 2022

شوهدت النجمة العالمية أديل وهي في طريقها إلى لاس فيغاس، إيذاناً بانطلاق سلسلة حفلاتها المقررة في الفترة من من 18 نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل حتى مارس (آذار) 2023، وتضم 32 عرضاً في قاعة الكولوسيوم في فندق "سيرزس بالاس".
ورصدت العدسات صوراً للمطربة البريطانية (34 عاماً) أثناء صعودها درج طائرة خاصة، متجهة إلى لاس فيغاس، لبدء التحضيرات الخاصة بجولتها الغنائية الممتدة على مدار 5 شهور، والتي أعلنت عن مواعيدها الجديدة في يوليو (تموز) الماضي.

وكانت نجمة أغنية "Set Fire to the Rain" من ألبومها الـ21 ترتدي ملابس غير رسمية وخاتماً ذهبياً مرصع بالألماس، برفقة مساعديها، وهي في طريقها لمشاهدة مسرحها الخاص، بعد أن ترددت شائعات بأنها لم تكن راضية عنه آخر مرة، حسب تقرير نشره موقع "دايلي ميل" البريطانية.

ويأتي ذلك بعد تأجيل نجمة للحفلات قبل ساعات فقط من الافتتاح في يناير (كانون الأول) الماضي، وظهرت في فيديو عبر حسابها على إنستغرام، وهي تبكي متأثرة باضطرارها لاتخاذ قرار الإلغاء في اللحظة الأخيرة، لأن نصف فريقها كان مصاباً بفيروس كورونا والعروض ليست جاهزة، مشيرة إلى شعورها بالحرج الشديد، واصفة ما حدث بأنه أسوأ لحظة في حياتها المهنية.

ولكن مع ظهور أديل الأخير، يبدو أنها مصممة على عدم خيبة أمل جمهورها المتحمس لحضور حفلاتها، لاسيما أنها العروض الأولى لأديل منذ 5 سنوات.
وبعد 6 سنوات من الانتظار، أطلقت أديل ألبومها الجديد بعنوان "30" في نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي، في إشارة إلى عمرها عندما بدأت في تأليف أغنياته، في فترة مضطربة من حياتها شهدت طلاقها وتوقف مسيرتها المهنية بشكل مفاجئ.


24.AE

الأكثر قراءةً