بسام الشيخ حسين حراً...

  • شارك هذا الخبر
Tuesday, August 16, 2022

أسقط وكيل مصرف "فيدرال بنك"، الدعوى التي قدّمها ضدّ بسام الشيخ حسن، الذي دخل الأسبوع الفائت الى المصرف المذكور وطالب بوديعته، بعدما هدّد من في المصرف بالسلاح.

وأصدر النائب العام التمييزي القاضي غسان عويدات قرارا قضى بترك الشيخ حسن بسند اقامة.

وكان الحاج حسين صاحب وديعة الـ 210 آلف دولار، قد قام قبل أيام باحتجاز عدد من الموظفين داخل أحد فروع مصرف "فيدرال بنك" في الحمرا، ليفرج عنهم بعد مفاوضات انتهت بحصوله على مبلغ 35 ألف دولار من مجمل وديعته.

وفي وقت سابقن نفذ عددٌ من المتضامنين مع بسام الشيخ حسين وقفة أمام قصر العدل في بيروت، للمطالبة بالإفراج الفوري عنه ولرفع "الظلم" عن المودعين.

وتم قطع الطريق أمام قصر العدل.

كما نفذت فاعليات بلدة عيترون والمودعون من أبنائها وقفة تضامنية مع ابن بلدتهم المودع بسام عقيل الشيخ حسين، في باحة بلدية عيترون، وأصدروا بياناً طالبوا فيه القضاء بإن" يكون عادلاً ومنصفاً وإعطاء كل صاحب حق حقه".

وتابع البيان: "نحن مواطنون قدمنا لهذا الوطن في مجالات متنوعة من الكفاح والنضال والجهاد والعيش الكريم نرى أنفسنا غرباء ومشردين في هذا الوطن"، مشددين على "حصول الناس على ودائعها، لا لأرباح المصارف وكارتيلاتها، ونعم لإطلاق سراح بسام الشيخ حسين".

واكدوا "ان السياسات الإقتصادية الخاطئة للمنظومة السياسية برعاية الحكومات المتعاقبة والمصرف المركزي وجمعية المصارف كلها أدت الى سلب المودع حقوقه".


الأكثر قراءةً