باسيل يخذل "الحزب"

  • شارك هذا الخبر
Wednesday, June 22, 2022

ذكر موقع "عربي بوست" أنه يبرز اسمان يجري تداولهما من قِبل السعودية وحلفائها، بحسب المصادر، الأول هو السفير نواف سلام، والثاني هي وزير الداخلية والمال السابقة ريا الحسن، كونها شخصية من خلفية اقتصادية ولديها خبرة في الشأن العام، استطاعت إثبات جدارتها في مجالات مختلفة.

ويشير مصدر سياسي مقرب من فريق 8 آذار لـ"عربي بوست" إلى أن هذه الأجواء دفعت حزب الله إلى تكثيف اتصالاته، وتحديداً مع التيار الوطني الحر، لقطع أي طريق أمام خصومه لإيصال مرشّح من خارج الإطار التوافقي.

حاول الحزب إقناع باسيل بإعادة تكليف ميقاتي ما دام التيار سيشارك في الحكومة ويعطيها الثقة، لكن المعلومات تشير، وفقاً للمصدر، إلى أن القرار هو عدم السير بميقاتي؛ لأن المناخ العام في البلاد كما داخل التيار لا يسمح بالموافقة على بقاء ميقاتي الذي لم يقم بشيء، ويشير المصدر إلى أن باسيل أبلغ حزب الله أنه يجري مناقشات مع كتل برلمانية من خارج القوى السياسية التقليدية للتفاهم على مرشح مع توفير الأغلبية له.

عربي بوست


الأكثر قراءةً