اتهامات "باطلة" تطال بولا يعقوبيان... هؤلاء يقفون خلفها!- غسان سعد

  • شارك هذا الخبر
Friday, January 21, 2022

استغربت أوساط سياسية، اتهام النائبة المستقيلة بولا يعقوبيان بالتحالف مع الحزب القومي والتيار الوطني الحر وحصولها على مبلغ قدره 2 مليون دولار أميركي، معتبرة أن هذه الرواية من نسج خيال الخائفين على انفسهم مع اقتراب موعد الاستحقاق الانتخابي.

ولفتت المصادر الى أن يعقوبيان كانت ولا تزال اكثر من وقف بوجه التيار الوطني الحر وكل احزاب السلطة، وعرضت نفسها لسيل كبير من الاتهامات والحملات الشرسة التي طالت حياتها الشخصية والمهنية والسياسية، ومع ذلك لم تتوقف عن كشف فضائح الفساد والمحاصصات بين اركان المنظومة، وها هي اليوم تتعرض لحملة شعواء جديدة بعيدة عن الحقيقة كبعد السماء عن الأرض.

وكشفت الأوساط، أن الحملة يتم الترويج لها على صفحات الكترونية تابعة لحزب القوات اللبنانية، في خطوة ليست مستغربة من قيادة تريد الغاء كل من لديه حضور وازن على الساحة السياسية، وسألت "هل حقًا هناك من يعتقد بأن يعقوبيان متحالفة مع التيار الوطني الحر، وهي التي عُرفت بمواقفها الحادة بحق مسؤولين بارزين في التيار من رئيسه الوزير جبران باسيل مرورًا بوزراء التيار ونوابه.

وختمت المصادر ذاتها مؤكدة، أن اطلاق هكذا شائعات على يعقوبيان التي كانت ولا تزال تعمل على تأمين أدنى مقومات الحياة للبنانيين، هو دليل واضح على الافلاس السياسي الذي وصلت له احزاب السلطة.


الأكثر قراءةً