سبب التجلطات الناتجة عن اللقاح بات معروفاً.. ماذا في التفاصيل؟

Saturday, May 15, 2021

يتسابق العلماء في جميع أنحاء العالم لفهم تسبب لقاحات فيروس كورونا من شركتي أسترازينكا وجونسون آند جونسون، بحدوث جلطات دموية نادرة ولكنها مميتة، وذلك بعد تسجيل عدد من الحالات، ما أثار حفيظة البعض وجعهلم يترددون في أخذ اللقاحات.



فقد وجد الباحث الألماني الدكتور أندرياس غرينشر، أن المادة الكيميائية الموجودة في لقاح "أسترازينكا" تؤدي إلى تفاعل مناعي ينتج تلك الآثار الجانبية النادرة التي سجلت لدى قلة من الأشخاص الذين تلقوا اللقاح.





كما أوضح أن مادة حافظة في لقاح كوفيد-19 التابع لشركة "أسترازينيكا" قد تؤدي إلى رد فعل مفرط نادر من الجهاز المناعي يسبب جلطات دموية، بحسب ما نقلت صحيفة "وول ستريت جورنال".



وحدد البروفيسور الألماني وفريقه، أكثر من 1000 بروتين في لقاح أسترازينكا المشتق من الخلايا البشرية، بالإضافة إلى مادة حافظة تُعرف باسم حمض الإيثيلين ديامينيتراسيتيك، أو EDTA قد تؤدي إلى رد فعل مناعي مفرط عن طريق تكوين كتل باستخدام الصفائح الدموية في مجرى الدم.



كذلك أوضح، أنه يمكن للالتهاب الناجم عن اللقاحات إضافة إلى مركبات PF4، أن يخدع الجهاز المناعي بالاعتقاد بأن الجسم قد أصيب بالبكتيريا، ما يؤدي إلى آلية دفاعية قديمة تخرج عن نطاق السيطرة وتتسبب في التجلط والنزيف.



من جهته، قال البروفيسور جون كيلتون من جامعة ماكماستر في كندا، الذي تدير مجموعته مختبراً مرجعياً لفحص المرضى الذين يعانون من أعراض تخثر الدم بعد التطعيم، إن المختبر كرر بعضاً من أبحاث غرينشر وأكد النتائج التي توصل إليها.



إلا أن كيلتون أوضح أن الأسباب غير واضحة بعد "بشكل كاف"، مشيراً إلى أن فرضية غرينشر قد تكون صحيحة، لكنها قد تكون خاطئة أيضاً.



ويعتقد بعض العلماء أن الفيروسات نفسها يمكن أن تلعب دوراً في إثارة الحالة لأنها مرتبطة بتخثر الدم. ويتكهن آخرون أن الأشخاص المصابين يمكن أن يكون لديهم استعداد وراثي، أو أن أجهزتهم المناعية قد طورت سابقاً الجسم المضاد المسبب للمشاكل.

مقالات مشابهة

السيسي: أكدنا أهمية التوصل إلى اتفاق قانوني ملزم بشأن سد النهضة وضلوع المجتمع الدولي بدور جاد في هذا الملف

السيسي توافق مع اليونان على دعم إجراء الانتخابات الليبية في موعدها المحدد

"أمل": لضرورة أن يقوم وزراء حكومة تصريف الاعمال بمهامهم من دون تردد بما يؤمن رعاية المواطنين في هذه الازمة العميقة

السنيورة بحث والسفير الكويتي في الاوضاع الراهنة

LAU تنفي قبض اقساط الطلاب بالدولار

المفوضة السامية لحقوق الإنسان لدى الأمم المتحدة ميشيل باشليه: العالم يشهد أسوأ سلسلة انتكاسات لحقوق الإنسان في عصرنا