بعد الحريري... باسيل إلى موسكو

Saturday, April 17, 2021


كشف مستشار رئيس الجمهورية اللبنانية للشؤون الروسية امل ابو زيد، عن "زيارة مرتقبة لرئيس التيار الوطني الحر، النائب جبران باسيل إلى موسكو نهاية الحالي أو بداية الشهر المقبل تتخلّلها لقاءات مع المسؤولين الروس لسماع وجهة نظره للوضع الحكومي وآخر المستجدات".

وفي حديثه للـ "Otv"، قال أبو زيد:"سألت المعنيين الروس ما إذا كانت هناك مبادرة روسيّة للبنان، فأكّدوا لي ألّا مبادرة بالمطلق بل مساعي روسية للمساهمة بإيجاد حل عبر تقريب وجهات النظر".

وأكد "ان التحركات الإقليمية التي يقوم بها الرئيس الحريري لا تعني حلحلة داخلية لأن الحل سيأتي فقط من خلال التفاهم واحترام الدستور والمعايير الدستورية التي باتت معروفة من الجميع بمن فيهم المجتمع الدولي".

ولفت الى "ان البيان الذي صدر عن السلطات الروسية باللغة الأساسية ذكر صفة "الرئيس المكلّف" وليس رئيس الحكومة سعد الحريري عقب الزيارة مع وزير الخارجية".

وقال متوجها الى رئيس الحكومة المستقيل حسان دياب" "الغطاء الوطني في ملف ترسيم الحدود أهم من الغطاء الطائفي".

أضاف: "لو كان دياب جريئًا لقبل بعقد جلسة استثنائية، أقلّه للبتّ في مرسوم تعديل الحدود البحرية، فرجل الدولة الحقيقي يتصرّف وفق المصلحة الوطنية العليا لا الحسابات السياسية الضيّقة".

وأكد أبو زيد "ان رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط اتصل بالروس بعد لقائه الاخير برئيس الجمهورية العماد ميشال عون وأبلغهم أنّ الإجتماع كان إيجابيًا وتم خلاله الإتفاق على صيغة الـ24، لكن قيل لي في روسيا منذ أسبوعين أنه لم يصدر بعد عن الحريري أي توجهات بالموافقة على هذه الصيغة".

مقالات مشابهة

لجنة أساتذة المسائي لغير اللبنانيين رفضت العودة الى التعليم المدمج

البيت الأبيض: الرد الإسرائيلي على صواريخ قطاع غزة غير مبالغ فيه

واشنطن ترفض للمرة الثالثة مسودة بيان حول النزاع بين اسرائيل والفلسطينيين

ماكرون والسيسي اكدا ضرورة وضع حد للعنف بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية

سن الفيل ودعت حبيب حكيم في حضور ممثلي عون وبري

سرايا القدس تقصف مواقع كرم أبو سالم وايمتاي وافشلوم ونير عوز ومفتاحيم - نيريم بعشرات الصواريخ وقذائف الهاون