حاصباني: هذا ما سيصلح العالم العربي…

Tuesday, October 16, 2018

رأى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة العامة غسان حاصباني أن ما سيصلح العالم العربي ليس السياسات الكبرى بل التحول في طريقة العمل وطريقة التفكير في كيفية إنجاز الأعمال واتخاذ القرارات، مشيرا الى أن “هذا الأمر يجب أن يكون مستندا إلى معطيات ومعلومات دقيقة، فليس في عالمنا أكثر من الأشعار والشعارات، لكن الأهم الإنطلاق من قاعدة بيانات ومعلومات ومعطيات علمية”.

حاصباني، وحفل اختتام فعاليات المخيم الشبابي ومسابقة “تصور 2030 Visualize 2030” التي نظمها برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وشركاؤه في إطار مشروع البوابة العربية للتنمية، توجه الى الشباب الحاضرين: “إن لديكم التأثير الأكبر في مجتمعكم، فلا تستهينوا بما لديكم من قوة تتمتعون بها اليوم أكثر من أي جيل مضى!”


قال: “إن الكثيرين من الشباب الموجودين هنا قد يصبحون صناع قرار. ففي اليوم الذي سيحصل ذلك لا تنسوا هذه اللحظات، بل رسخوا في أذهانكم النهج التعاوني الإيجابي في التعامل مع الأمور وفي كيفية اتخاذ القرارات “.

مقالات مشابهة

"عدل ورحمة" مستمرة في المناصرة والنضال من أجل تحقيق حقوق الإنسان في لبنان

عون في ذكرى التحرير: هذا ما ينقذ لبنان!

القرم: هذا سبب زيادة تعرفة الاتصالات... وعلى ​المصارف​ أن تتحمل الجزء الأكبر من الخسائر

أسعار المحروقات إلى إرتفاع.. وهذا ما ينتظرنا!

مريضح بحاجة إلى دم من فئة O+ في مستشفى المولى في طرابلس الرجاء الاتصال بالرقم 71888684

شمّاس: سعر المحروقات مرتبط بالأسعار العالمية وسعر صرف الدولار ويجب التمييز بين سعر البنزين الذي يتم تسعيره على أساس صيرفة والمازوت والغاز اللذين يتم تسعيرهما على السوق السوداء