في بريطانيا.. المؤبّد لسبعة رجال قتلوا اللاجئة اللبنانية آية هاشم

Thursday, August 5, 2021

حكمت محكمة بريطانية على سبعة رجال بالسجن المؤبد لمدة تصل إلى 34 عامًا لقتل طالبة القانون اللبنانية آية هاشم العام 2020، أثناء إطلاق نار من سيارة مسرعة.

وقيل إن الضحية آية هاشم كانت في "المكان الخطأ في الوقت الخطأ" عندما قُتلت في مدينة بلاكبيرن بمقاطعة لانكشاير يوم في 17 مايو من العام الماضي. وتوفيت في المستشفى بعد أن أصابت رصاصة كتفها الأيسر ومرت عبر جسدها وانتهى بها المطاف في عمود التلغراف.

وكشفت التحقيقات أن فيروز سليمان (40 عامًا)، قد رتب لإعدام صاحب متجر إطارات منافس، لكن المسلح أطلق النار على هاشم برصاصة ثانية.

وكانت الفتاة البالغة من العمر19 عامًا وقت الحادث، والتي فرت عائلتها من العنف في لبنان، متوجهة إلى سوبر ماركت لشراء الطعام لأسرتها لتناول الإفطار في رمضان عندما أصيبت.

وكانت السيارة التي يقودها أنتوني إنيس، 31 عامًا، وعلى متنها القاتل زامير رجا، 33 عامًا، قد تجاوزت إطارات (كويك شاين) ثلاث مرات قبل الرصاصة القاتلة الرابعة.

وكانت الطلقة الأولى النافذة الأمامية للمحل التجاري، لكن الطلقة الثانية أصابت السيدة هاشم.

وكان الحادث نتاج منافسة بين سليمان وخان، والتي بدأت عندما بدأت كويك شاين في بيع الإطارات أيضا.

واليوم الخميس في محكمة الاج في بريستون، حكم على سليمان - الذي رتب لإطلاق النار - بالسجن لمدة لا تقل عن 34 عامًا ، وكذلك القاتل رجا وسيمضي السائق أنيس 33 عامًا في السجن على الأقل.

أما الشركاء أياز حسين (36 عاما)، أبو بكر ساتيا (32 عاما) وأخوه عثمان ساتيا (29 عاما) وكاشف منصور (26 عامًا)، فقد حُكم عليهم بفترات لا تقل عن 32 عامًا و28 عامًا و28 عامًا و27 عامًا على التوالي.

مقالات مشابهة

كيف أقفل دولار السوق السوداء؟

كرم: مسؤولو "الحزب" يخيّرون بين الخضوع لواقعهم المرفوض والحروب الإلغائية

الخارجيّة الروسيّة: الأميركيون يدمّرون نظام الخدمة القنصلية في روسيا

البابا يدعو للتدخل في أزمة الهجرة انطلاقا من ليبيا

النائب آلان عون عبر "أم تي في": المسار القانوني للطعن المحتمل بالتعديلات على قانون الانتخاب لن يؤثر على تحضيرات الانتخابات التي ستُجرى في موعدها والسجال بشأن القانون سينتهي قبل دعوة الهيئات الناخبة

معلومات "أم تي في": الاتصالات النيابية تعمل على إجراء الانتخابات في ١٥ أيار ٢٠٢٢ أي بعد انتهاء شهر رمضان المبارك على أن يصدر الاقتراح عن الكتل المسلمة كونها معنيّة مباشرةً