من فريق ماكرون ... وضللوه ...؟

Monday, September 28, 2020

مباشرة الرئيس الفرنسي مانويل ماكرون اعادة النظر في عمل فريقه الذي اساء تقدير مواقف الثنائي الشيعي ،ينطلق من ان السفير الفرنسي في لبنان وعدد من الدبلوماسيين كانوا اضحوا على علاقة ودية مع مسؤولين في حزب الله ،ما حدا بهم لإعطاء تقديرات خاطئة للإدارة الفرنسية ...حيال الهامش الذي يعطيه حزب الله لذاته ومدى التزامه بالقرار الإيراني .

مقالات مشابهة

الخارجية الأميركية: نجحنا في صد أكثر من 90% من الهجمات القادمة من اليمن على السعودية والإمارات

جنبلاط: لا بد من العدالة في يوم من الأيام وأذكّر بالاغتيالات ومحاولات الاغتيالات وانفجار مرفأ بيروت وحتى اليوم لا مذكرة توقيف واحدة أفيعقل؟

جنبلاط: العهد القوي "حرق دين البلاد" وليترك عون الرئاسة بكرامته هو وصهره، ولا يوجد "عهد قوي" بل مؤسسات يجب ان تكون قوية

جنبلاط : الناخب اللبناني لا يشترى، واللعبة القديمة انتهت، وهناك جيل جديد على قدر كبير من الوعي، والرشوة الانتخابية انتهت

البيت الأبيض: مستعدون لدعم أي مبادرة دولية لخفض التصعيد في شرقي أوكرانيا

جنبلاط : أيّ خلاف على الأسماء يؤدّي الى الخسارة وسنُعلن أسماء مرشّحينا خلال أسبوعين الى أقصى حدّ