خاص- أنتم "مافيا" قتلت شعبها ... ولن يرحمكم الله

Monday, September 28, 2020

Abir Obeid Barakat

خاص- الكلمة أونلاين

عبير عبيد بركات

اعتبرت فرنسا كأول ردة فعل على اعتذار الرئيس المكلف تأليف الحكومة مصطفى أديب ان ما ارتكبته الأحزاب السياسية في لبنان هي خيانة جماعية في حق كل اللبنانيين من كل الطوائف، فهم على مر السنوات استفادوا من سلطتهم المذهبية ومن تحريك شارعهم بالغرائز الطائفية، وشرعوا الفساد والسرقة في مختلف قطاعات الدولة فباتوا أثرياء وأصحاب نفوذ ولم يتمكنوا من الشبع بعد..

لم يعد اللبناني يثق بالسلطة ويشعر انه يعيش في شريعة الغاب، فبين الانهيار المالي والاقتصادي والمجاعة الزاحفة والفوضى الأمنية التي يعيشها لم يعد للأمل مكان في قاموسه..


سلوك السياسيين هذا لم يعد ينفع، والناس لم تعد قادرة على التحمل، ولا يهمها ان تشكلت حكومة محاصصة سياسية كما جرت العادة، او بقيت حكومة تصريف أعمال، سيما أن الوضع مع أو بدون حكومة هو ذاته من فقر وبطالة وطائفية وذل وجوع وقرف..

فمن يحمي البلد من تلاعب سوق بيع وشراء الدولار في السوق السوداء الذي شهد ارتفاعاً سريعاً فور إعلان رئيس الحكومة المكلّف مصطفى أديب اعتذاره، لقد فتحت ابواب جهنم علينا وتم إدخال البلد الى مرحلة الفوضى السياسية والاقتصادية والامنية والاجتماعية، فكيف سيتحمل المواطنون الارتفاع الجنوني المتوقع لسعر الدولار ورفع الدعم عن الطحين والدواء والبنزين بعد أن دخلنا مرحلة الانهيار الكامل؟

ايها السياسيون نحن نعيش في مزرعة وليس في دولة..

انتم لستم سياسيون ولا مسؤولون.. انتم مافيا تتحكم بنا وبمصير أولادنا..

انتم لستم وزراء.. انتم نهبتم جيوبنا وتعبنا وأموالنا..

انتم جميعا قتلتم أبناء وطني وهجرتم مئات العائلات..

أنتم جميعا تحمون القتلة والفاسدون ولا تستقوون الا على الضعيف ولم تتجرؤوا على توقيف أي مسؤول..

انتم حرقتم قلوب الأمهات على أولادهن..

انتم متهمون بابشع جريمة مرت على لبنان، لقد مضى قرابة الشهرين على جريمة بيروت ولم يحاسب أحدا بعد..

أنتم حطمتم قلوبنا وافسدتم حياتنا.. إن التاريخ لن يرحمكم.. وعدالة السماء ستحاسبكم..

انتم سترحلون من هذه الدنيا بلا أموالكم وممتلكاتكم التي نهبتموها، وسيحاسبكم الله على أبشع الجرائم التي اقترفتوها بحق شعبكم..

لا تظنوا انكم لن تحاسبوا لان الله عادل ويكره الظلم..

مقالات مشابهة

رلى إبراهيم- «القوّات» أوّل الخاسرين في اليسـوعيّة: ربحنا!

رئيسا حكومة يتجاهلان الانهيار: لا تأليف ولا تصريف

سمير عطا الله- غياب صاحب المنزل

خطة تشاركية دولية لاحتواء ذيول انفجار مرفأ بيروت

الحصص الوزارية تُخرج إلى العلن خلاف الحريري وجنبلاط

«الموساد» زرع عميلاً قرب فخري زاده قبل 27 عاماً