نادال يقف حائلاً أمام معادلة ديوكوفيتش لرقم قياسي

Friday, November 8, 2019

إذا كان الصربي نوفاك ديوكوفيتش يرغب في إنهاء العام في صدارة التصنيف العالمي للتنس للمرة السادسة ليعادل الرقم القياسي، فسيكون عليه خوض مشوار صعب في البطولة الختامية التي تنطلق الأحد في لندن.
وفقد ديوكوفيتش صدارة التصنيف العالمي الإثنين الماضي لصالح منافسه الإسباني رفائيل نادال رغم تتويج اللاعب الصربي بلقب باريس للأساتذة الأسبوع الماضي. وسيحتاج اللاعب الصربي إلى إنهاء الموسم بصورة قوية في البطولة الختامية التي ستقام على ضفاف نهر التيمز لاستعادة الصدارة مجددا.
ونجح لاعب واحد فقط هو الأمريكي بيت سامبراس في إنهاء العام في صدارة التصنيف العالمي ست مرات. وسيحاول ديوكوفيتش معادلة هذا الرقم. لكن مصيره لن يكون بيده بسبب تفوق نادال عليه بفارق 640 نقطة.
وفي المقابل سيحاول نادال (33 عاماً) أن يصبح أكبر اللاعبين سنا ينهي العام متصدرا الترتيب. لكن الباب سيبقى مفتوحا أمام ديوكوفيتش لحرمان نادال من تحقيق هذا الإنجاز لأن البطولة الختامية تمنح اللاعب 200 نقطة عند الفوز في دور المجموعات و400 نقطة عند الفوز في الدور قبل النهائي و500 نقطة عند الفوز في المباراة النهائية. وعانى نادال بدنياً أكثر من مرة في لندن وانسحب من قبل نهائي باريس للأساتذة أمام الكندي دينيس شابوفالوف الأسبوع الماضي بسبب مشكلة في البطن رغم أن الفوز كان سيمنحه رصيدا من النقاط يستحيل على ملاحقيه تعويضه.
وأوقعت القرعة نادال في مجموعة تضم أيضا الألماني الكسندر زفيريف حامل اللقب وكلا من‭‭‭ ‬‬‬الروسي دانييل ميدفيديف واليوناني ستيفانوس تيتيباس اللذين يشاركان لأول مرة.
وحتى إذا أخفق نادال في تحقيق أي انتصار في دور المجموعات فإن ديوكوفيتش سيظل بحاجة إلى الفوز مرتين في الدور نفسه ثم بلوغ النهائي لإزاحته عن صدارة التصنيف العالمي. وسينهي اللاعب الصربي العام متصدرا الترتيب إذا توج بلقب البطولة الختامية بشرط ألا يتأهل نادال إلى الدور قبل النهائي.
وسيخوض ديوكوفيتش مجموعة صعبة تضم أيضا السويسري روجر فيدرر البطل ست مرات والنمساوي دومينيك تيم وصيف بطل فرنسا المفتوحة والإيطالي ماتيو بريتيني وهو ثالث لاعب يشارك في البطولة لأول مرة هذا العام وسيخوض مباراته الافتتاحية الأحد المقبل في مواجهة ديوكوفيتش.
وقال ديوكوفيتش بطل استراليا المفتوحة وويمبلدون "المهمة صعبة للغاية بالنظر إلى المنافسين. إذا تمكنت من تصدر التصنيف العالمي في نهاية العام فسيكون أمرا رائعاً. إنه حافز قوي وهدف يومي".
وسيكون فيدرر صاحب المركز الثالث عالمياً عقبة خطيرة بشكل خاص أمام ديوكوفيتش رغم أنه لم يحقق لقب البطولة الختامية منذ 2011.
وخسر اللاعب السويسري، الذي حقق 57 انتصاراً في البطولة الختامية وهو رقم قياسي، أمام زفيريف في الدور قبل النهائي من نسخة العام الماضي لكن فيدرر يواصل رحلته في تحدي سنوات عمره التي بلغت 38 عاماً.
ففي الشهر الماضي توج فيدرر بلقب بطولة بازل المقامة داخل القاعات في سويسرا دون أن يخسر مجموعة واحدة. وكان هذا لقبه الرابع في 2019 الذي شهد أيضاً خسارته نهائي ويمبلدون أمام ديوكوفيتش.
وتضم نسخة هذا العام من البطولة، التي ستقام للمرة قبل الأخيرة في لندن قبل أن تنتقل إلى تورينو في ايطاليا، وجوها جديدة تمنحها حيوية ونشاطا.
فقد خاض الروسي ميدفيديف عاماً رائعاً ومن المرجح أن يكون اللاعب الروسي منافساً على اللقب من بين إجمالي ثلاثة لاعبين يشاركون في البطولة لأول مرة.
ويتصدر اسم ميدفيديف الإحصاءات من حيث عدد مرات الفوز (59 انتصاراً) وعدد الأدوار النهائية التي بلغها (خاض تسع مباريات نهائية). وأثبت شخصيته القادرة على مجابهة الكبار حين خاض مباراة نهائية مثيرة أمام نادال في أمريكا المفتوحة.
وللعام الرابع على التوالي يظهر في البطولة الختامية لفردي الرجال لاعبون من ثماني دول مختلفة. وتبلغ أعمار أربعة لاعبين من الثمانية 23 عاماً أو أقل وهم يمثلون الجيل الجديد. لكن ديوكوفيتش لا يزال أمامه مهمة تحتاج أن تكتمل.
وسيخوض الثنائي الكولومبي المؤلف من خوان سيباستيان كابال وروبرت فرح منافسات الزوجي بعد تصدر التصنيف العالمي في نهاية العام. وسيحاول هذا الثنائي التتويج بلقب البطولة الختامية بعد الفوز بلقب ويمبلدون هذا العام.

رويترز

مقالات مشابهة

أبي اللمع: مؤمنون بان الحكومة يجب أن تكون من حياديين إختصاصيين

ادي معلوف: لا نستطيع تسمية رئيس حكومة قبل التفاوض معه

عطالله: المفاوضات التي حصلت بعد استقالة الحريري كانت على عملية التكليف وليس على التأليف

الطرقات المقطوعة في البقاع : المصنع مفرق الروضة - مثلث كامد اللوز جب جنين - سعدنايل - غزة

بيعُ كلمات أغنية لألتون جون مكتوبة بخط اليد بمبلغ خيالي!

نبيل نقولا: اردنا الخروج من الحكومة لكي نرى ماذا سيقدمون للبنان