تركيا على رادار الكونغرس.. وعقوبات صارمة تلوح في الأفق

Thursday, November 7, 2019

طلب أعضاء جمهوريون وديمقراطيون في مجلس الشيوخ الأميركي من إدارة الرئيس دونالد ترامب، الأربعاء، إبلاغهم إن كانت التقارير عن أن تركيا تنتهك اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا صحيحة والرد بعقوبات صارمة.

وكتب العضوان الجمهوريان، لينزي غراهام ومارشا بلاكبيرن والديمقراطيون كريس فانهولين وريتشارد بلومنتال وجيان شاهين في خطاب موجه إلى وزير الخارجية مايك بومبيو قائلين "بالنظر إلى المخاطر، فالوقت أمر جوهري".

وهؤلاء من بين أشد المنتقدين لقرار ترامب سحب القوات الأميركية من معظم سوريا، والذي اعتبره كثيرون تخليا عن القوات الكردية التي قاتلت لسنوات إلى جانب القوات الأميركية أثناء معركتها مع مقاتلي تنظيم داعش.

وفي الرسالة، استشهد أعضاء مجلس الشيوخ بتقارير تفيد بأن القوات التركية تعمل خارج "منطقة آمنة" متفق عليها في شمال شرق سوريا، وبأن قوات تركية أو مدعومة من تركيا تهاجم الأكراد السوريين بالقرب من تل تمر.

وقالوا في الرسالة: "في عدة مناسبات هدد الرئيس ترامب بتدمير اقتصاد تركيا في حالة انتهاك تركيا لالتزاماتها".

وأضافوا "تماشيا مع هذا الموقف، نطلب من الإدارة اتخاذ تدابير سريعة لفرض تطبيق اتفاق 17 أكتوبر بعقوبات اقتصادية قاسية"، وشددوا على أنهم سيواصلون السعي لإقرار مشروع قانون للعقوبات في الكونغرس.

مقالات مشابهة

3 إجراءات ضرورية لحماية حساب G-mail من الاختراق

القوات العراقية تطلق عملية واسعة لملاحقة داعش شمال بغداد

نقابة مستخدمي مصلحة الليطاني دعت الحكومة الى العودة عن قرار منع الأعمال الإضافية

غريفيث يدعو الأحزاب اليمنية إلى دعم مقترحه لوقف إطلاق النار

لجنة حقوق الانسان درست اقتراح قانون تعديل قانون إنشاء الهيئة الوطنية

نائب "عوني" يتوقع انهيار الحكومة؟!