كنائس الشرق الأوسط: لحماية كرامة الانسان في العراق وصون وحدة سوريا

Thursday, October 10, 2019

صدر عن مجلس كنائس الشرق الأوسط البيان الآتي: "إن مجلس كنائس الشرق الأوسط، إذ تابع بألم عميق استشهاد وجرح المئات من العراقيين الأسبوع الفائت، ويتابع بألم أكبر الهجوم التركي على شمال شرق سوريا مع ما قد يستجره من تداعيات خطيرة على وحدة أراضيها بما يفاقم أيضا كارثة اللجوء والنزوح الإنسانية، يرفع الصلاة من أجل وقف كل أشكال العنف، وتكريس حماية كرامة الإنسان ركيزة لأي سلام واستقرار، مع تأكيد حق الشعوب في تقرير مصيرها بما تكفله المواثيق العربية والدولية، وانطلاقا من سلم قيم المحبة والعدل وحقوق الإنسان والشراكة في مسؤولية بناء السلام، هذه القيم التي لطالما حملها المجلس وشركاؤه في العالم ولم يزل.
وإذ يستصرخ مجلس كنائس الشرق الأوسط ضمائر القوى الفاعلة لوقف دوامة الحرب والعنف على امتداد هذا الشرق المبارك بتعايش الأديان فيها، يدعو الى الاستثمار العميق في تنقية الذاكرة من الأحقاد بما يعيد الى إنسان هذا الشرق الجريح كرامته وسلام مجتمعاته".

مقالات مشابهة

جمعية المصارف تشكر الحسن وعثمان

فادي سعد: وحده الشعب قادر على تغيير المعادلة على الارض

التيار "المستقل": لحكومة انتقالية من عسكريين في الخدمة ومتقاعدين

معلومات للـLBCI : الرئيس عون إلتقى اليوم القاضي هاني الحجار بعد اتصال تلقاه من القصر الجمهوري

في ألمانيا..إعتقال سوري خطط لهجوم إرهابي

حكيم: السياسيّون أثبتوا فشلهم