مهمة شينكر في بيروت غير مستحيلة... و تذليل العقبات أمر ممكن

Wednesday, September 11, 2019

عكست لقاءات ديفيد شينكر، مساعد وزير الخارجية الأميركية لشؤون الشرق الأدنى، مع المسؤولين اللبنانيين إيجابية حيال استئناف المفاوضات لترسيم الحدود بين لبنان وإسرائيل وإمكانية العمل على تذليل العقبات التي كانت قد توقفت عندها مباحثات سلفه السفير ديفيد ساترفيلد.
واعلنت مصادر مطلعة على لقاءات شينكر لـ"الشرق الأوسط"، إنه حثّ على استئناف المباحثات من حيث توقفت وأبدى استعداداً وتجاوباً واضحاً للتوصل إلى نتيجة والانتهاء من ترسيم الحدود، وأكد إمكانية تذليل العقبات والخلافات التي ظهرت بين الجانبين اللبناني والإسرائيلي، كتحديد فترة ستة أشهر أو مسألة رعاية الأمم المتحدة، وتلازم الترسيم البري والبحري معاً، مشدداً على أن هذا الأمر أولوية، وفيه مصلحة لمختلف الأطراف.

مقالات مشابهة

شابة لبنانية تجمع المسنين من الطرقات في "بيت جدودنا"

بالأرقام - هذا عدد الموقوفين منذ 17 تشرين

رويترز نقلاً عن وكالة مهر للأنباء: وفاة إيرانيين اثنين بسبب فيروس كورونا في مستشفى بمدينة قم

منظمة الصحة العالمية ترحب بالتقدم الكبير في مكافحة كورونا

مندوب روسيا بمجلس الأمن: المحاولات لإجبار الحكومة السورية على التفاوض مع الإرهابيين في إدلب لن تنجح

علاوي: التشكيلة الحكومية بعيدة عن الأحزاب ولا يمكن التهرب من الاصلاح