واكيم: نطالب بانخرط المرأة أكثر في العمل السياسي

Saturday, August 10, 2019

نظم جهاز تفعيل دور المرأة في حزب القوات اللبنانية دورات للدفاع المدني في جميع المناطق اللبنانية، فكانت البداية بالتعاون مع منطقة بيروت في “القوات” وبحضور عضو تكتل الجمهورية القوية النائب عماد واكيم، منسق منطقة بيروت دانييل سبيرو، نائب رئيسة جهاز تفعيل دور المرأة رولى الغصين وأمين سر منطقة بيروت غسان نداف.

وامتدت الدورة التدريبية على يومين متتاليين حول مبادئ الإسعافات الأولية وطرق التعامل معها كما كيفية التعامل مع عنصر المفاجأة في الحوادث، التي تقع داخل المنزل، ومنها: الحرائق، وحالات الإغماء، كل ذلك لأن مسؤولية المعرفة بعلوم الوقاية والسلامة المنزلية وكيفية مواجهة اي طارئ داخل المنزل يقع على مسؤولية المرأة ولأن امتلاك المعلومة والعمل بها يحمي البيت والأسرة من مخاطر عدة.

وألقى واكيم كلمة حيا خلالها الدفاع المدني على عمله واندفاعه في كافة المناطق اللبنانية، مؤكداً على أهمية دور المرأة داخل الحزب وداخل العمل السياسي. وقال: “الرفيقات كان لهن دوراً أساسياً في الحزب. ودائماً انطبع دور المرأة في العمل الاجتماعي والإنساني”.

وأضاف: “اليوم نطالب أن تنخرط المرأة أكثر في العمل السياسي فهذا حقها الرئيسي، فهي نصف المجتمع وتكمّل الرجل بكل شيء.”

وختم: ” اليوم الوطن موجوع، نحن بوضع اقتصادي سيء جيداً، هناك تدابير طلبتها القوات اللبنانية في الموازنة لو تأمنت كنا قادرين أن نحسّن قليلاً من وضع البلد الاقتصادي، وبموضوع الاتصالات طالبنا لمدة سنتين بخصخصة قطاع الاتصالات، وبدل ان ننكب لنرى كيف يمكن ان نحسّن قطاعنا الاقتصادي قمنا بتعطيل العمل الحكومي وأخذنا البلد إلى غير منحى لنحاول أن نعمل مكسب سياسي كما حدث في حادثة الجبل الأليمة والمستنكرة. فالبعض حاول أن يأخذها لمنحى آخر انتقامي. من خلال تجربتنا السابقة وتجربة الحرب نؤكد إن البلد لا يقدر أن يقوم إلا بكافة أطرافه. ولا يؤخذ الحق بالمكابرة والاستعلاء. نأمل أن تكون الحلحلة قريبة مع رئيس الحكومة ورئيس الجمهورية ونأمل خيرا.”

بدوره، أكد سبيرو على أهمية المرأة إن في النضال العسكري وفي الأمور اللوجستية وإن في فترة المقاومة السياسية حيث كانت الداعم الأساسي للشباب الذين كانوا يتعرضون للقمع والاعتقال، وإن في العمل السياسي اليوم حيث تخضع لكافة الدورات ومنها دورة الدفاع المدني لتكون قادرة أن تدعم وتحمي عائلتها ورفاقها، أو حتى تكون قادرة أن تدعم الجهاز أو المصلحة التي تنتمي إليهم في الحزب.

وافتتحت الدورة بكلمة لرئيسة مكتب المرأة في بيروت كلود خوري التي شكرت الدفاع المدني على تجاوبه وتعاونه مع الجهاز لإقامة هذه الدورات التي هي ذات أهمية بالغة ان لناحية المرأة او لناحية اسرتها ومنزلها وشددت فيها على أهمية المرأة في الحماية المدنية كونها هي أكثر الأشخاص التي تعرف قيمة هذه الحماية واليوم بتنا نرى العنصر النسائي إلى جانب الرجل في مراكز الدفاع المدني، فالمرأة اقتحمت هذا المجال بقناعة لتساهم بالخدمة الإنسانية.

مقالات مشابهة

فؤاد أبو زيد- «انا مش شحاد ... انا جوعان»؟!

جونسون: إيران مسؤولة عن الهجمات على "ارامكو"

بومبيو يلتقي لافروف الجمعة في الأمم المتحدة

إدارة حصر التبغ والتنباك اللبنانية تنال شهادة نظام الجودة العالمية للمرة الثانية

عطالله: لا مجال للتريث في المعالجة وتأجيل الحلول

هاشم: مطالبون بوضع خطط إنقاذية