هكذا "يفشّلون" عباس ابراهيم

Wednesday, July 24, 2019

يقول نائب حزبي ان مدير عام الأمن العام اللواء عباس ابراهيم أحرز أكثر من مرة تقدما في اتصالاته لإيجاد حل لأزمة قبرشمون بتأمين توافق على صيغة الحل، لكن بعد يوم من حصوله على دعم للتسوية التي يكون قد توصل اليها، تعمل جهة رسمية لتغيير موقفها بما يعيد الأمور إلى نقطة الصفر.

مقالات مشابهة

ابراهيم ناصرالدين - لماذا لم يستقل وزراء «القوات» من الحكومة... ورسائل «قاسية» من الحريري تزيد «الاحباط»

مكاتب جديدة للمستقبل

حداد يرد على قاسم

بالصورة - نصرالله: الخروج من الأزمات ... تشبه هندسة هذا الباب

وزير خارجية فرنسا: لا يمكن الأخذ بالإعتبار برواية الحوثيين حول هجومهم على Aramco

حكومة فنزويلا تدعو واشنطن إلى إعادة الاتصالات الدبلوماسية