آبل تبدأ بيع الجيل السابع من "آيبود تتش"..

Wednesday, May 29, 2019



أعلنت شركة آبل عن إطلاق الجيل السابع من جهازها المحمول “آيبود تتش” iPod Touch، وذلك بعد نحو 4 سنوات من إطلاق الجيل السادس.

وقالت آبل في منشور على مدونتها إن "آيبود تتش" الجديد يأتي مع تحسينات على استهلاك الطاقة، والقدرات، والاتصال بسعر استثنائي. وكانت الشركة قد أطلقت الجيل السادس من “آيبود تتش” منتصف شهر تموز/ يوليو 2015.

ومن المزايا التي يتمتع بها الجيل السابع من "آيبود تتش" معالج "أي10 فيوجن" A10 Fusion الذي يجلب تحسينات على الأداء في الألعاب؛ ولأول مرة في أجهزة “آيبود”، يجلب دعم تقنية الواقع المعزز، وخدمة الاتصال الجماعي "جروب فيس تايم" Group FaceTime.

وقال جريج جوسويك، نائب رئيس شركة آبل لتسويق المنتجات: "صنعنا أقل الأجهزة العاملة بنظام "آي أو إس" سعرًا، ولكن مع أداء مضاعف من الجيل السابق. وهو يدعم خدمة Group FaceTime، والواقع المعزز بسعر لا يتجاوز 199 دولارا أميركيا".

ويقدم جهاز "آيبود تتش" الجديد ذاكرة تخزين داخلية بسعة 256 جيجابايت تتيح تنزيل وتخزين الملفات الصوتية والمرئية من خدمة "آبل ميوزيك" Apple Music، و "آيتونز ستور" iTunes Store.

وقالت آبل: إن "آيبود تتش” الجديد سوف يتوفر للشراء على متجرها الإلكتروني apple.com، ومتاجرها اعتبارا من اليوم، وذلك بسعر 199 دولارا أميركيًا لنسخة 32 جيجابايت، وبسعر 299 دولارا أميركيا لنسخة 128 جيجابايت، وبسعر 399 دولارا أميركيا لنسخة 256 جيجابايت. أما عن الألوان، فهي: الرمادي، والأبيض، والذهبي، والأزرق، والوردي، والأحمر.

يُشار إلى أن "آيبود تتش" يستهدف المستخدمين الباحثين عن جهاز مستقل لتشغيل الصوتيات والمرئيات يمكن تقديمه للأطفال الذين ليسوا في عمر يمكنهم معه اقتناء هاتف ذكي. كما يمكن استخدامه كجهاز تحكم عن بعد بمكبرات الصوت المتصلة بالإنترنت.

العربية

مقالات مشابهة

التحكم المروري: جريح نتيجة تصادم بين سيارة ودراجة نارية على طريق عام عشقوت

وكالة "تسنيم" الإيرانية نقلا عن مصادر عسكرية: لم يتم احتجاز الناقلة "مسدار" التي تديرها شركة بريطانية وترفع علم ليبيريا

أبي رميا: خلاصات إيجابية للموازنة

وزير خارجية بريطانيا: أشعر بقلق بالغ إزاء احتجاز السلطات الإيرانية سفينتين في مضيق هرمز وسأحضر بعد قليل اجتماعا أمنيا عاجلا لاستعراض ما نعلمه وما يمكننا فعله

بريطانيا: احتجاز السفن البريطانية غير مقبول

درويش: الموازنة أقرّت بإصلاحات متواضعة