الأب د. نجيب بعقليني: العائلة تبقى الأهم

Wednesday, May 15, 2019

رأى الأب د. نجيب بعقليني أنه "بالرغم من التحوّلات العلائقيّة والنفسيّة والاجتماعيّة والاقتصاديّة التي أثّرت بطريقة سيّئة في معظم الأوقات، تبقى العائلة مكان للتواصل والاتّصال تحت عنوان الحنان والرأفة . تبقى العائلة مصدر للثقة والحماية ولاستمراريّة الحياة. وبالرغم من صراع الحضارات وتنامي الأصوليّات والتطرّف الديني وممارسة القتل والعنف وإلغاء الآخر، تبقى العائلة واحة استقبال وغفران وعطف واحترام للتنوّع والاختلاف. بالرغم من الانقسامات والتشرذم والضياع و”الطلاق” بين الأزواج، تبقى العائلة فسحة أمل ورجاء حيث عيش الحبّ بفرح وبهجة وسعادة وحيث فرح الحبّ يثبّت العلاقة ويدعّمها ويعطيها القّوة للاستمرار. بالرغم من كلّ شيء يبقى الحبّ حالة فرح، فالحبّ يولّد الفرح والفرح يولّد الحبّ".
وأضاف: "نعم، تبقى العائلة الأهم في خيارات وانتظارات الإنسان... لنحافظ على وجودنا وكياننا من خلال تدعيم هيكلية العائلة ونجاحها".

مقالات مشابهة

عائلة مصابة بكورونا تعود من مستشفى الحريري إلى الجنوب

وزير التربية: ستوقف هذا الاسبوع استثنائياً الدروس والامتحانات في "اللبنانية"

نداء تحذيري لنقابة الأطباء: للتشدد في تطبيق الإرشادات في مواجهة كورونا وإلاّ...

الحواط: المؤكّد هو فشل الفريق السياسي الذي إستلم قطاع الكهرباء

وزارة الدفاع الروسية تعلن إحباط هجوم شنه مسلحون من منطقة إدلب بواسطة طائرتين مسيرتين على قاعدة حميميم

بالفيديو - حريق بسفينة تابعة للبحرية الأميركية في سان دييغو