الفاينانشال تايمز - "ترامب يجد حليفا قويا جديدا في ليبيا"

Thursday, April 25, 2019

نشرت صحيفة الفاينانشال تايمز مقالا لرولا خلف بعنوان "ترامب يجد رجلا قويا جديدا كحليف في ليبيا".

وتقول الكاتبة إن سجل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في التعامل مع الشرق الأوسط يوضح أنه يفضل في تلك البقعة من العالم السلطوية التي لا يمكنه تنفيذها في بلاده، حتى وإن كان ذلك مناقضا للسياسة التي تتبناها وزارة خارجيته.

وتشير إلى أنه في الأسبوع الماضي اتصل ترامب بخليفة حفتر، زعيم قوات شرق ليبيا، الذي يشن هجمات على طرابلس في مسعى للإطاحة بالحكومة المعترف بها دوليا. وفي هذا الاتصال بدا أن ترامب قدم دعمه لحفتر.

وترى الكاتبة أنه في الشرق الأوسط يبدو ترامب واقعا تحت نفوذ قوتين عربيتين تشكلان المنطقة وفقا لأهوائهما منذ عام 2011. وهاتان الدولتان هما السعودية والإمارات، اللتان يتمحور تعاملهما في المنطقة حول معاداة إيران والخصومة مع قطر ومناهضة الإسلاميين واستعادة السلطوية، بالقوة إن لزم الأمر.

وتقول الكاتبة إن دعم هذه القوى لحفتر ودعم ترامب له يأتي من الرغبة في تولية رجل قوي سلطوي مقاليد السلطة في هذا البلد العربي وتقويض عمل الأمم المتحدة في ليبيا، التي تدعمها قطر.

مقالات مشابهة

صيحات التسعينات تعود بقوّة في خريف 2019

قبيسي: نعي حجم المشكلة انما اساليب المواجهة ضعيفة

"قوى الامن": توقيف 50 مطلوباً بتاريخ 2019/8/17 بجرائم مخدرات سرقة واحتيال واطلاق نار

"قوى الامن": ضبط 1081 مخالفة سرعة زائدة بتاريخ 2019/8/17

الرئيس عون واللبنانية الاولى السيدة ناديا الشامي عون يشاركان ابناء بيت الدين في قداس الاحد في كنيسة مار مارون في بيت الدين، ويترأس الذبيحة، راعي أبرشية صيدا ودير القمر للموارنة المطران مارون العمار

لصحة نفسية أفضل... لا تهملوا الخضار والفواكه!