بالصورة - هذا هو “العقل المدبر” لهجمات سريلانكا!
شارك هذا الخبر

Monday, April 22, 2019

هزت سريلانكا، الأحد، هجمات إرهابية استهدفت كنائس وفنادق بالتزامن مع عيد الفصح، لتترك بذلك “جماعة التوحيد الوطنية” بصمتها الدامية، وتسلط الضوء على عضوها، “العقل المدبر” زهران هاشم.

وقالت السلطات، إنها اعتقلت 13 شخصا لتورطهم في العمليات، مشيرة إلى أن “جماعة التوحيد الوطنية” المتطرفة تقف وراء الاعتداءات.

وذكرت صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية، أن زهران هاشم، المنتمي لجماعة التوحيد، هو من بين الإرهابيين الذين يُزعم أنهم يقفون خلف التفجيرات، واصفة إياه بـ”العقل المدبر”.

وأضافت أن هاشم، نفذ عمليته على فندق شانغريلا، مشيرة إلى أنه كان يخطط للهجوم على المفوضية العليا الهندية في العاصمة كولومبو، في وقت سابق من الشهر الجاري، إلا أن العملية أُحبطت.

وأوضحت الصحيفة أن جماعة التوحيد، التي لم تعلن بعد مسؤوليتها عن الهجمات، لها “تاريخ أسود” في جرائم الكراهية والعنصرية، مبينة أن عام 2017 شهد محاكمة عدد من قادة الجماعة بتهم “السخرية من التماثيل البوذية، وإيذاء مشاعر المجتمع البوذي”.

وكان هاشم، من بين المنتمين للجماعة، الذين نشروا عدة مقاطع فيديو على موقع “يوتيوب”، يحرضون فيها على التمييز العنصري على أساس ديني.

من جانبها، نقلت صحيفة “ميرور” البريطانية عن الخبير الأمني المقيم في سنغافورة، روهان كوناراتنا، قوله إن “جماعة التوحيد تعتبر فرعا محليا من تنظيم داعش المتطرف”.

مقالات مشابهة

الجيش يوقف مواطنا بعدما اعتدى بالضرب على مدير إحدى الصيدليات في الشياح

مقدمات نشرات الاخبار المسائية

مجلس الأمن يدين الاعتداء على السعودية ويطلب محاسبة منفذيه ومموليه

ترشيشي:التهريب اصبح وجعا يوميا

موسكو تكشف هجمات أميركية على بنيتها التحتية

توتي يعلن رحيله عن روما بعد 30 عاماً

واشنطن تدعو العالم الى "عدم الخضوع للابتزاز" الايراني بشأن الملف النووي

النيابة المصرية تكشف تفاصيل وفاة محمد مرسي

المتحدثة باسم الخارجية الأميركية: رأينا التقارير حول وفاة مرسي وليس لدينا تعليق