تشارليز ثيرون تكتشف أن ابنها... "فتاة"

Sunday, April 21, 2019

فأجأت الممثلة الأميركية تشارليز ثيرون محبيها بإعلانها أن ابنها الذي قامت بتبنيه هو في الحقيقة “فتاة” وليس ولد، بعد عدة اتهامات وجهها لها محبوها بأنها تربي الصبي تربية الفتيات وتجعله يرتدي مثلهن.

وأفادت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أنه لسنوات انتشر أن “تشارليز” تربي ابنها بالتبني “جاكسون” كفتاة، عندما ظهرت صورة فوتوغرافية للطفل يرتدي فيها فستانًا بتنورة، وبشعر طويل مضفر.

وظلت الشائعات لوقت طويلة تطارد تشارليز حتى كشفت أخيراً في بيفرلي هيلز أن جاكسون فتاة، وقالت:”أعتقدت أنها كانت صبي أيضاً عندما تبنيتها”، وأضافت:”كان ذلك وقتما نظرت لي عندما كان عمرها ثلاث سنوات وقالت:أنا لست فتى!”.

وقالت ثيرون: “هكذا الأمور، لدي ابنتان جميلتان، وأود كأي والدة أن أحميهما، وأن أراهما يتطوران في الحياة، وأكفل لهما الحياة الكريمة”.

الجدير بالذكر أن ثيرون – التي عرفت بحبها للتبني – قد عانت في طفولتها من دراما قاسية بعد إدمان والدها للكحول، وتورط أمها في قتل أبيها، عندما حاول الاعتداء عليهما ذات ليلة في جنوب إفريقيا حيث ولدت.

مقالات مشابهة

رابطة الطلاب: لمحاسبة كل مسؤول عن الإهمال في تصحيح مسابقات الامتحانات الرسمية

قاسم: ثلاثية الإيمان والقوة والحق هزمت إسرائيل والتكفيريين

الحصانة تعوق مقاضاة 21 برلمانياً عراقياً

الإعدامات في إيران الأعلى عالميا

بعد تمزيق اللافتات في الشوف... القوات للعونيين: كالعادة "طلعت سلّتكن فاضية"

سامي الجميل عبر "تويتر": يدفع اللبناني يومياً ثمن حسابات قادته الخاطئة فتنتهك سيادته ويدمر اقتصاده وتتدهور صحته وبيئته