الغارديان - السودان يستعيد لمحة من هويته الضائعة بعد رحيل البشير

Friday, April 12, 2019


نشرت صحيفة الغارديان مقالا كتبته، نسرين مالك، تقول فيه إن عزل الرئيس، عمر البشير، أتاح للسودان أن يستعيد لمحة من هويته الضائعة.

تقول نسرين: في شهر حزيران المقبل كانت "ثورة الإنقاذ" ستحيي ذكراها الثلاثين. ولكن الانتفاضة الشعبية المتواصلة منذ أربعة أشهر حرمت البشير من الذكرى الثلاثين.

وتضيف أنه لابد أن يأتي يوم على كل "ديكتاتور تتعطل فيه ألاعيبه المبنية على الرشوة والوحشية والقتل والتعذيب والاعتقال. وعندما تتعطل ألاعيبه فتلك نهايته".

فقد اعتصم الآلاف أمام مقر القوات المسلحة مدة أسبوع تقريبا، مطالبين بسقوط النظام. ولكن اللحظة الحاسمة حلت قبلها، عندما عجزت الحكومة عن توفير الأساسيات للشعب، والبلاد تعاني أزمة اقتصادية خانقة، أدت إلى ارتفاع معدلات التضخم وإلى زيادات في أسعار الوقود، وندرة في السيولة النقدية.

وتذكر أنه في السابق عندما كان الفقراء ينتفضون لحالهم المزري لم تكن الطبقة الوسطى تشاركهم الانتفاضة لأن معاناتها أقل. أما اليوم فإن الفقر وصل إلى دوائر أوسع ومستويات اجتماعية أعلى، ولم يعد البشير قادرا على الصمود. فالحكومة، حسب كاتبة المقال إما أن تكون حكومة قمع أو تفقير، ولا يمكن أن تجمع بين الصفتين.

ولكن الكاتبة غير متفائلة كثيرا من تولي المجلس العسكري مقاليد الحكم بعد عزل البشير، فتقول إن هذا أمر ليس إيجابيا بالنسبة للسودان، لأن لا أحد من جنرالاته، على حد تعبيرها، منزه عن الأعمال التي ارتكبها. كما أن السودان فيه خلافات عرقية وقبلية لم يصنعها البشير.

مقالات مشابهة

درغام للـOTV: ما تفعله القاضية غادة عون يجب ان يقوم به كل قاض ونحن لا نحمي احدا

رئيس وزراء بريطانيا: مقترح دوري السوبر الأوروبي ليس خبراً جيداً للمشجعين

خاص ــ ليس هدفها مخالفة القانون وتحدي القضاء... هذا ما تسعى إليه القاضية عون!... محمد المدني

خاص - لبنان يدخل الـRed Zone نهاية أيار.. وهذا ما تسعى اليه الاحزاب! بولا أسطيح

حزب الخضر يرشّح رئيسته المشاركة أنالينا بيربوك لخلافة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل

جعجع: آخر انجازات السلطة تدمير الجسم القضائي