سوريا على خطّ العقدة السنية.. وشروط إيرانية!

Friday, November 9, 2018


رأت مصادر دبلوماسية لـ«اللواء»، أن العقدة التي تحول دون إصدار مراسيم الحكومة، هي عقدة إقليمية، تحديداً مرتبطة بطلبات للنظام في سوريا، بالإضافة إلى شروط إيرانية ذات صلة بالعقوبات الأميركية على إيران، وحزب الله والتي أعلن لبنان التزامه بها، وعليه فالمعالجة تخطت الإطار الداخلي، وتتجه الأنظار إلى مؤتمر باريس للسلام الأحد، والذي يُشارك فيه رؤساء الدول الكبرى، كالرئيس فلاديمير بوتين ورئيسة وزراء بريطانيا تريزا ماي والمستشارة الالمانية فضلاً عن 70 دولة وحكومة، حيث من المتوقع ان يثار وضع لبنان، ومساعدته على تذليل آخر العقد المتعلقة بتوزير نائب سني من حصة الرئيس الحريري.

مقالات مشابهة

قائد الجيش عرض مع المطران الحاج إنشاء مركز استشفائي في عين إبل

التجمع الديموقراطي: لوقف العمل بقانون الايجارات وتعديله بما ينصف المالك والمستأجر

نجار في حفل تسلم طائرة إلايرباص: نحن بحاجة لكل بصيص امل يعيد للبنان إشراقته

بلدية القبيات منعت سير الدراجات النارية خلال الليل

ممثل برنامج الاغذية العالمي من السراي: مستمرون بالتعاون مع الحكومة اللبنانية

ما حقيقة تعرّض مواطنين لـ"سلب مسلح" على طريق المطار؟