لويس فيغو: مشروع "السوبر ليغ" ميت

Wednesday, November 24, 2021

أكد اللاعب البرتغالي السابق لويس فيغو أن مشروع دوري "السوبر ليغ ميت"، وأنه "من الطبيعي أن يكون عالم كرة القدم ضد هذه المسابقة".
ورد فيغو الذي يعمل مستشاراً للاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" على بيان السوبر ليغ، أمس الثلاثاء، الذي يشير فيه إلى انتهاكات من قبل "يويفا" مؤكداً خلال فاعلية في مدريد أن "السوبرليغ ميت، أنا أعتقد أنهم يسعون لإخراج ميت من النعش ولكني لا أعتقد أن هناك انتهاكات، دوري الأبطال مسابقة تم تأسيسها قبل 70 عاماً، ومن المنطقي أن تتطور مع المجتمع وكرة القدم، ما يدهشني هو أن فرقاً كانت في رابطة الأندية ووافقت على صيغة دوري الأبطال الجديدة تتخلف لعمل مسابقة جديدة".
وأضاف: "يويفا ليس ضد أي فريق، لأن لا أحد استبعد هذه الفرق من المسابقات، اختاروا مسابقة تفيد 20 فريقاً فقط ومن المنطقي أن يكون الآخرون وعالم كرة القدم عامة ضد هذا الوضع".
واعتبر فيغو الفائز بالكرة الذهبية عام 2000 أن البولندي روبرت ليفاندوفسكي (بايرن ميونخ) هو أحد كبار المرشحين للفوز بها هذا العام.
وقال: "أعتقد أنهم لم يمنحوها لليفاندوفسكي العام الماضي، وهو كان يستحقها، قد يكون من بين من يستحقونها، وبعد ذلك، هناك دائماً ميسي وكريستيانو، أو بنزيما، الأمر معقد لأنه بتصويت الناس".
وعن تولي تشافي هرناندز تولي برشلونة، أكد: "وصل للتو، رأيت مباراة أمس وأعتقد أن برشلونة لعب بشكل جيد للغاية، ولكني أعتقد أنه يحتاج للاعبين في الأمام يمكنهم صناعة الفارق، يجب الانتظار، صنع حماساً كبيراً بقدومه، وسنرى إلى أين يمكن أن يصل".
وعن الانتقادات التي خرجت في إنجلترا ضد كريستيانو رونالدو بسبب إقالة النرويجي أولي سولشاير، قال: "كريستيانو الأفضل، هذه حماقات تراهات، تمت إقالة سولشاير بسبب النتائج ولأنه لم يحقق الأداء الذي كان ينتظره الملاك، حتى الآن كريستيانو لا يزال من أفضل اللاعبين أداء وأهدافاً".


إفي

مقالات مشابهة

باسيل عن الكابيتال كونترول: هيا لنقرّه آلان!

جنبلاط: العهد القوي "حرق دين البلد" و"باب المختارة لن يقفل"

العربية: ارتفاع حصيلة المواجهات مع داعش والجيش الليبي في "القطرون" إلى 23 قتيلا من التنظيم

جنبلاط: نطالب بالحد الأدنى من الدعم للمؤسسات الأمنية ولا بد من السيطرة على القسم الأكبر من المرافق

الخارجية الأميركية: نجحنا في صد أكثر من 90% من الهجمات القادمة من اليمن على السعودية والإمارات

جنبلاط: لا بد من العدالة في يوم من الأيام وأذكّر بالاغتيالات ومحاولات الاغتيالات وانفجار مرفأ بيروت وحتى اليوم لا مذكرة توقيف واحدة أفيعقل؟