يمق: أنا تحت القانون والتفتيش الجهة الصالحة للتحقيق بما حصل مع المحافظ

Saturday, February 27, 2021

شدد رئيس بلدية طرابلس رياض يمق، في تصريح، على أنه "تحت القانون، والتفتيش المركزي هو الجهة الصالحة للتحقيق بما حصل لإظهار الحقيقة"، رافضا "أن يتم تحميله مسؤولية ما حصل عند إحراق البلدية"، ومؤكدا أن "المسؤولية الأكبر تقع على المحافظ رمزي نهرا نفسه الذي تقع عليه مهمة اتخاذ القرارات وليس شرطة البلدية".

وقال: "المحافظ هو المتهم بالتقصير، وتقع عليه المسؤولية الأكبر، وليس نحن، حيث كان عليه اتخاذ قرارات حينها، ولا يحق له أن يتعامل معي على أنني متهم أو حتى يجري معي التحقيق بصفته محققا".

مقالات مشابهة

مجلس القضاء الأعلى يعقد جلسة اليوم للاستماع إلى القاضية غادة عون

وصول القاضية غادة عون إلى قصر العدل وسط هتافات المناصرين

الدول العربية الأكثر تضرراً بـ"كورونا".. أيّ مرتبة إحتلّ لبنان؟

حكومتا بريطانيا وإسبانيا تعلنان موقفهما من "السوبر الأوروبي"

هل هناك علاقة بين اضطرابات الدم ولقاحات كوفيد؟

مناصرو القاضية غادة عون يتجمعون أمام قصر العدل في بيروت قبيل جلسة مجلس القضاء الاعلى