أبيض: الدروس الباهظة الثمن لم يتعلم منها البعض

Tuesday, February 23, 2021

غرّد مدير مستشفى رفيق الحريري الجامعي الدكتور فراس أبيض قائلاً: "كانت الصور من فاريا في عطلة نهاية الأسبوع هي لأفراد أرادوا أن يمضوا وقت جيدا. لم يكن خرقهم لاجراءات الاغلاق وخروجهم من المنزل سببه الجوع او الضائقة الاقتصادية، لكن الاستمتاع بالوقت يمكن أن يجلب الراحة، وهو مفيد للصحة النفسية. كل هذا لا يجعل الأمر أقل إثارة للقلق. بعد ٤٣٨٧ حالة وفاة، من بينهم أطفال وشباب، وصور للمرضى الذين يتم علاجهم في ممرات المستشفيات او في مواقف السيارات، يتوقع المرء أن يأخذ افراد المجتمع وباء الكورونا بمزيد من الجدية. لكن يبدو أن هذه الدروس الباهظة الثمن لم يتعلم منها البعض أو انه تجاهلها."


وأضاف: "ليس من الإنصاف التعميم. ولا شك ان العديد من أفراد المجتمع يتصرفون على نحو مسؤول. ومع ذلك، فمع فيروس كورونا، لا يتطلب الامر سوى مصاب واحد بالفيروس لنشر العدوى بين رفاق العمل الابرياء أو أفراد الأسرة الغافلين. الأشخاص الذين لا يتعلمون من أخطاء الماضي ملزمون بتكرارها".

مقالات مشابهة

إعلام أميركي: بايدن اختار الذكرى 106 لعمليات القتل الجماعي للأرمن لتصنيفها "إبادة جماعية"

سلوفاكيا تقرّر طرد ثلاثة دبلوماسيين روس

حنكش: سنة من الأزمات والصعاب.. ألم يحن وقت التغيير؟

شوفالييه: فرنسا زادت مساعدتها الطارئة للشعب اللبناني وخصصت 50 مليون اورو لقطاعات الصحة والأمن الغذائي والتعليم وإعادة الإعمار

القناة السابعة العبرية: تسرب مادة الأمونيا من أحد المصانع في خليج حيفا وطواقم الإطفاء تعمل على إغلاق مصدر التسريب

مشرفية: لو أردنا قطع الأرزاق.. لفعلنا ذلك منذ اليوم الأول