الاندبندنت أونلاين- انتصار عمال أوبر

Sunday, February 21, 2021

في الاندبندنت أونلاين، مقال رأي لسارة أوين بعنوان "من المحتمل أن يكون انتصار سائقي أوبر بمثابة فوز لجميع العاملين في اقتصاد الوظائف المؤقتة".

وتقول الكاتبة "لم يكن الحكم الصادر ضد أوبر بالأمس مجرد فوز هائل لسائقي الشركة ولكن لديه القدرة على تأمين حقوق أفضل للجميع في العمل غير الآمن واقتصاد العمل الحر".

وتضيف "لن أنسى أبدا الوقت الذي جلست فيه مع مندوبي النقابة العمالية العامة الذين يناضلون من أجل حقوقهم كسائقي أوبر في عام 2017. لقد أوجزوا التحديات التي واجهها الآلاف من سائقي أوبر مثلهم. أخبروني أن سائقي أوبر يواجهون ما يصل إلى 30 ألف جنيه إسترليني من التكاليف الأولية عند تجهيز السيارة والتراخيص والرسوم، وأن الكثير منهم عمل بما يقرب ساعات الدوام الكامل، بعضهم عمل أكثر من 40 ساعة في الأسبوع، وكانوا يكافحون التعب لتغطية نفقاتهم. واسترداد التكاليف الأولية".

وتضيف "كنا نعلم دائما أن سائقي أوبر كانوا موظفين فقط بدون الحقوق القانونية أو الراتب المرضي أو ضمان العقد. تم تأييد المطالبة تلو الأخرى لكن أوبر رفضت قبول منح هذه الحقوق لجميع سائقيها. آمل أن يكون حكم الأمس بمثابة تغيير حقيقي. نحتاج إلى رؤية الأمن الوظيفي والحماية لكل عامل في اقتصاد الوظائف المؤقتة. وهذا ممكن".

وتخلص الكاتبة "ألقى زعيم حزب العمال السير كير ستارمر هذا الأسبوع خطابا أوضح فيه كيف يمكننا تقديم بديل تشتد الحاجة إليه للحكومة الحالية البائسة. فكرت في أجزاء كبيرة من اقتصاد الوظائف المؤقتة عندما قال السير كير: "عدم المساواة ليس مجرد إفلاس أخلاقيا ، إنه غباء اقتصادي، وهو على حق. إذا أردنا بلدا مزدهرا يتمتع فيه كل عامل بالأمان، فلا يمكننا أبدا العودة إلى العمل كالمعتاد".

مقالات مشابهة

مجلس النواب يقر مشروع قانون لجعل واشنطن دي.سي الولاية 51

أ.ف.ب: أطباء روس حثوا نافالني على إنهاء إضرابه عن الطعام فوراً

ألمانيا تحذر رعاياها في أفغانستان وتطالبهم بمغادرتها

الكاظمي يدعو الشركات الروسية إلى توسيع استثماراتها في العراق

الأمم المتحدة تعبر عن قلقها من الوضع الإنساني في إقليم تيغراي الإثيوبي

إصابة 3 اشخاص اثر اشكال فردي تطور الى اطلاق نار في طرابلس