عون "ناوي" على بري

Tuesday, November 24, 2020

يبدو رئيس الجمهورية ميشال عون "ناوي" على تسعير نار المواجهة مع رئيس مجلس النواب نبيه بري، وفق ما لاحظت مصادر مواكبة لـ"نداء الوطن"، متوقعةً أن تشهد المرحلة المقبلة تطايراً للشرارات بين بعبدا وعين التينة على خلفية الاتهامات المتبادلة بالمسؤولية عن الفساد. أما الملف الحكومي فيمرّ بلحظة اختناق وبات ينتظر "خضة ما" من شأنها أن تكسر المراوحة وتفرض على الجميع الخروج من "عنق الزجاجة"، وسط إبداء المصادر خشيتها من أن تتخذ "الخضة" المرتقبة طابعاً أمنياً أو عسكرياً، لا سيما وأنّ البلد يتموضع على صفيح ساخن يكاد يبلغ مستوى الغليان والانفجار على وقع تطورات الإقليم.

ولفتت المصادر إلى أنه "من المفترض أن يشهد الأسبوع الجاري لقاءً جديداً بين رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة المكلف سعد الحريري من شأنه على الأرجح أن يكرّس عمق الهوة في التوجهات بين الجانبين، خصوصاً في ضوء استنساخ عون لشروط رئيس "التيار الوطني الحر" جبران باسيل الحكومية وتبنيها بالكامل في الكلمة التي ألقاها لمناسبة ذكرى الاستقلال، ما يحمل على الاعتقاد بأنّ الحكومة لن تبصر النور في المدى المنظور والمراوحة باقية حتى إشعار آخر"، لتتجه الأنظار بالتالي إلى الموقف الذي سيتخذه الحريري إزاء التصلّب العوني "وما إذا كان سيقدم على أي خطوة تضعه في مواجهة علنية مع رئيس الجمهورية أم أنه سيستمر في اعتماد سياسة المواجهة الصامتة على اعتبار أنّ التعطيل سيرتد بسلبياته على العهد أكثر من سواه".


نداء الوطن

مقالات مشابهة

قرار لوزير التربية لتنظيم الأعمال ضمن المرحلة الثالثة من الفتح التدريجي

“الدفاع”: تجميد مفعول تراخيص حمل الأسلحة

السفارة الأميركية في ليبيا تشدد على أهمية عقد جلسة البرلمان غداً في سرت

بريطانيا: تطعيم أكثر من 22.2 مليون بالجرعة الأولى من لقاح كورونا

التحالف العربي: اعتراض صاروخين باليستيين أطقلهما الحوثيون باتجاه جازان

الترسانة العسكرية الأميركية.. 5 أسلحة جديدة جاهزة للمعركة