حسن وقّع اتفاقاً تجري بموجبه "اللبنانية" فحوص PCR للوافدين عبر المطار

Thursday, October 1, 2020

وقع وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الأعمال الدكتور حمد حسن اتفاقا بين الجامعة اللبنانية ممثلة برئيسها البروفسور فؤاد أيوب والمديرية العامة للطيران المدني في مطار رفيق الحريري الدولي - بيروت ممثلة بالمدير العام فادي الحسن، تقوم بموجبه الجامعة اللبنانية بإجراء فحوص PCR للوافدين عبر المطار، وجاء ذلك بحضور عميد كلية العلوم في الجامعة اللبنانية الدكتور بسام بدران ومستشار حسن الدكتور محمود زلزلي.

ولفت حسن في كلمة إلى أن "هذا الاتفاق الذي يضمن صدقية الفحوص ودقتها يشكل تكملة للآلية التي تم وضعها لتغطية فحوص الوافدين إلى لبنان، والتي تم شمولها سابقا المعابر البرية، وباتت تشمل الآن مطار رفيق الحريري الدولي - بيروت. وبموجب الاتفاق، ستؤمن الجامعة اللبنانية فحوص PCR لكورونا لكل الوافدين إلى لبنان، الأمر الذي يفسح المجال لوزارة الصحة العامة للتنسيق مع مختبرات المستشفيات الحكومية والمختبرات الخاصة لإجراء فحوص PCR للوائح المخالطين في ظل الانتشار الكبير للفيروس في مختلف المناطق اللبنانية".

وأثار حسن "نتائج الفحوص المزعومة التي تلقاها عدد من الوافدين إلى لبنان برسائل نصية من دون أن يكونوا أجروا أي فحوص لأنهم كانوا مزودين بفحوص PCR من البلدان التي أتوا منها"، وقال: "إن وزارة الصحة العامة فتحت تحقيقا في هذا المجال للتثبت مما إذا كان الخطأ مطبعيا أو إجرائيا".

أضاف: "لم يتم التثبت حتى الآن من حصول ارتكاب، وتشير المعطيات إلى حصول خطأ لوجستي، لكن إلى حين الانتهاء من التحقيق من قبل اللجنة المختصة في وزارة الصحة العامة بالتعاون مع نقابة أصحاب المختبرات، تم توقيف فواتير المختبرين المعنيين اللذين أرسلا الرسائل النصية".

وتابع: "للانصاف، لا بد من التنويه بأداء المختبرات الخاصة التي عملت مع وزارة الصحة العامة منذ آذار الماضي، حيث تسجل في العالم كله نسبة مرتفعة من الأخطاء في فحوص PCR في حين أن نسبة الأخطاء محدودة في لبنان".

أيوب
من جهته، لفت أيوب إلى أن "مجموعة من الأساتذة المتخصصين والعاملين في مختبرات الجامعة اللبنانية سيتابعون تنفيذ الاتفاق"، محييا "كلية العلوم على ما تقدمه من خدمة مميزة إلى "المجتمع".

وكذلك، نوه ب"مختبر أبحاث الصحة والبيئة المعتمد من قبل وزارة الصحة العامة في طرابلس، والذي يشكل جزءا من كلية الصحة والمعهد العالي للدكتوراه".

الحسن
وأشار المدير العام للطيران المدني إلى أن "الوافدين إلى لبنان يلاحظون دقة الإجراءات المتبعة في المطار، مقارنة مع سائر مطارات العالم"، وهي نتيجة تعاون كل الأجهزة العاملة في المطار، وسيضاف إلى ذلك تعاون اللبنانية من خلال التعاون الطبي معها في إجراء فحوص PCR للوافدين". وأكد "الثقة بالجامعة التي هي موضع اعتزاز اللبنانيين".

مقالات مشابهة

تصاعد مقلق للتحذيرات الخارجية .. والداخل في غيبوبة

"بعبع" الإغتيالات: سيناريو "بوليسي" خشية الإنفجار الإجتماعي آخر

الحريري لن يتراجع.. المانحون: كلفة إعمار المرفأ 2.5 مليار دولار

الفراغ الحكومي طال امده والكيديات السياسيّة مُستمرة ..الوضع الأمني خطير وتخوّف من حصول اغتيالات..

اجراس الانذار الدولية للبنان تدق والمسؤولون "يتدلعون" السعودية الى جانب لبنان: حزب الله يعطل الحياة السياسية

50% من الدعم ذهب للمهرّبين والمحتكرين ولخارج الحدود.. وتباطؤ مستغرب بإقرار "الترشيد"