اردوغان يتحدث عن "هجوم غامض" شرقي المتوسط ويهدد

Friday, August 14, 2020

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الخميس إن أي هجوم على سفينة تركية للتنقيب عن النفط والغاز في المياه المتنازع عليها في البحر المتوسط سيستتبع "ثمنا باهظا"، وأشار إلى أن تركيا تصرفت بالفعل بناء على هذا التحذير.

وألمح أردوغان في خطاب ألقاه أمام أعضاء في حزب العدالة والتنمية الحاكم أن السفينة "عروج ريس" تعرضت لهجوم خلال عملها الاستكشافي، وأن تركيا "ردت بشكل مناسب"، وفق ما نقلت "فرانس برس".

وقال أردوغان "قلنا لهم، إياكم أن تتجرؤوا على مهاجمة سفينتنا عروج ريس، وقلنا سوف تدفعون ثمنا باهظا إذا ما هاجمتموها. وقد تلقوا الجواب الأول اليوم".

ولم يقدم أردوغان أي تفاصيل بشأن هذا الهجوم، وانتقل بسرعة إلى موضوع آخر في خطابه الذي تناول مجموعة واسعة من القضايا.

وفي أثينا نفت وزارة الدفاع اليونانية مهاجمة السفينة التركية، وقال مسؤول في الوزارة لفرانس برس "لم يحصل أي حادث".

ومؤخرا لوحت الحكومة اليونانية بأن التصعيد قد يصل للمواجهة العسكرية، ودعت الجانب التركي للتعقل، كما دعت أثينا لتنظيم اجتماع للاتحاد الأوروبي، على عجل، لاتخاذ موقف حازم؛ مما تصفه بتهديد تركيا للسلام في المتوسط.

ويأتي الاجتماع بعد عودة تركيا للتنقيب عن النفط والغاز في منطقة شرقي المتوسط، وهو ما فاقم الأزمة المحتدمة منذ مدة.

فقد انتقدت اليونان بشدة، إرسال سفينة تركية للمسح الزلزالي، إلى سواحل إحدى الجزر اليونانية، مصحوبة بسفن حربية، وقالت إن هذه الخطوة تشكل تصعيدا خطيرا للغاية.

وسيناقش وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي، الذين فرضوا بالفعل عقوبات على مديرين تنفيذيين تركيين في مجال الطاقة على خلفية عمليات تركيا في المنطقة، الوضع غدا الجمعة.

وفي إشارة واضحة إلى فرنسا، قال أردوغان إنه يجري الدفع باليونان نحو اتخاذ "خطوات غير صحيحة" في المنطقة.

وأضاف "لا ينبغي لأحد أن يعطي نفسه أكبر من حجمه. لأكن واضحا للغاية: لا تحاولوا الاستعراض"، وفق ما نقلت "رويترز".

وكانت فرنسا أعلنت في موقف لافت أنها ستعزز وجودها العسكري في المتوسط، بالتنسيق مع حلفائها الأوروبيين وذلك من أجل متابعة الوضع في المنطقة، وإبداء تصميمها على الالتزام بالقانون الدولي.

ودعما للموقف اليوناني، شدد الرئيس إيمانويل ماكرون، على وقوف بلاده ضد الخطوات التي قامت بها تركيا، وطالبها بوقف التنقيب في المياه المتنازع عليها.

سكاي نيوز عربية

مقالات مشابهة

بلدية البابلية: إصابة جديدة وشفاء أول حالة في هذه المرحلة

الوكالة الوطنية: تراجع حدة الإشتباكات في وادي خالد والمداهمة مستمرة

التحكم المروري: تدهور سيارة محلة الكوستا برافا باتجاه الاوزاعي نتج منه جريح

مقدمات نشرات الأخبار المسائية

16 حالة إيجابية في رحلات إضافية وصلت إلى بيروت في 24 و25 الحالي

إقفال شركة كهرباء زحلة 4 أيام لفحص الموظفين