جثة مصابة بطلق ناري على ضفة النهر في النورة

Monday, July 13, 2020


عُثر فجرًا على ضفة النهر الكبير الجنوبي في بلدة النورة، الذي يفصل بين الحدود اللبنانية – السورية، على الشاب عمر ح.ع (مواليد 1993 – سوري)، جثة مصابة بطلق ناري في الصدر من سلاح حربي.

وأفاد رئيس بلدية النورة منير عباس بأن “عددًا من الشبان كانوا يصطادون الاسماك أمس في النهر الكبير، فتعرضوا لإطلاق نار من الجانب السوري، وقد لاذوا بالفرار وفقدوا الشاب المذكور الذي وجدوه مقتولًا صباحًا بعد عملية تفتيش واسعة. وقد باشرت الأجهزة المختصة بالتحقيق”.

مقالات مشابهة

العربية: أعضاء في الكونغرس الأميركي يطالبون بومبيو بعقوبات مشددة على تركيا لوقف عدوانها في المتوسط

صحيفة إسرائيل اليوم: نتنياهو زار الإمارات مرتين في إطار المحادثات السرية التي سبقت الإعلان عن تطبيع العلاقات

الليونز تطلق حملة "راجعين عالبيت"

الصندوق لم يبدّل .. هل بدّل ماكرون؟

قراران ماليّان لـ وَزني

قرقاش: ردود الفعل الإيجابية من العواصم الرئيسية على الإعلان الثلاثي مشجعة