هل تستخدمون تقنية «NFC» في هواتفكم؟

Monday, July 13, 2020

شادي عواد

تقنية «NFC» هي عبارة عن إشارة راديو ضعيفة، لذلك هي تعمل فقط عندما تكون بالقرب من الجهاز الذي تقترن به، أي عندما يلمس الجهازان بعضهما البعض، أما البلوتوث يمكنه أن يعمل لمسافة أكبر.
جُهِّزَت أغلب هواتف الفئة الأولى بتقنيات إتصال متطوّرة بأحدث نسخها مثل تقنية البلوتوث التي تعدّ واحدة من أقدم تقنيات الإتصال بين الأجهزة. لكن هناك أيضاً تقنية إتصال أخرى في الهاتف لا نستخدمها كثيراً وهي تقنية «NFC»، التي تمتلك الكثير من أوجه التشابه مع البلوتوث.



وكلمة «NFC» هي إختصار لـ «Near Field Communication»، والمقصود بها الإتصال الميداني القريب، وهي تقنية تتيح إستخدام الهاتف بشكل مختلف خصوصاً عند التسوق والتعامل مع المنزل وحتى لفتح السيارة. وبالرغم من أنها مفيدة بشكل لا يُصدّق، لا يعرف معظم المستخدمين عنها شيئاً.



طريقة العمل



تعمل تقنية «NFC» بسرعات أقل من البلوتوث، لكنها تستهلك طاقة أقل بكثير ولا تتطلب الإقتران، مع الأجهزة. بمعنى آخر تعدّ تقنية «NFC» أسرع في عملية الإقتران، حيث أنّه ليس هناك حاجة لإقران جهازين برمز مرور. ولإرسال البيانات، كل ما يجب فعله هو جعل هاتفين مدعومين بهذه التقنية قريبين من بعضهما البعض، بحيث يتمّ نقل البيانات تلقائياً.



وعلى الرغم من سهولة الإقتران، تُعدّ تقنية «NFC» أكثر أماناً، لأنّ مدى الإتصال بين الأجهزة هو فقط حوالى 10 سنتمترات. لذلك يتمّ التركيز على إستخدامها كوسيلة آمنة للدفع الإلكتروني وكبديل عن النقود وبطاقات الائتمان. وهنا من المهم الإشارة إلى أنّ تقنية «NFC» يمكنها أن تعمل بين هاتفين ذكيين، أو بين هاتف وملصق ذكي لا يحتاج إلى مصدر طاقة، يتمّ تلقينه المعلومات ولصقه في أي مكان.





وعند وضع الهاتف على الملصق يتمّ نقل المعلومات مباشرة. وتتوافر الملصقات الذكية على مواقع التسوق الإلكتروني، ويمكن الحصول على كميات كبيرة منها مقابل سعر رخيص جداً.



بالإضافة إلى ذلك، يمكن الإستفادة من بعض الخدمات الأخرى التي تتوافق مع تقنية «NFC»، بحيث يمكن من خلالها قراءة بعض اللوحات المزودة بشريحة خاصة لنقل بعض المعلومات الى الهاتف للتعرّف أكثر على المكان أو قراءة قائمة الطعام في بعض المطاعم أو الحصول على مواعيد الطائرات في بعض المطارات. لكن من أهم العمليات التي يمكن أن تتمّ عبر تقنية «NFC» هي الدفع الإلكتروني. فبدلاً من أن يقوم المستخدم بإخراج بطاقته الائتمانية في المحلات، وإدخالها في الجهاز المخصّص للدفع وكتابة كلمة السر، يمكنه الدفع عن طريق هاتفه الذكي بإستخدام تقنية «NFC»، وذلك بوضع الهاتف على جهاز الدفع فقط، لتتمّ العملية بسرعة وسهولة.

الجمهورية

مقالات مشابهة

خاص- خلف ابواب قصر الصنوبر: مثالثة واوهام رئاسية والكثير من الاستياء والاحراج! ... بولا أسطيح

هذا عمل ارهابي والمطلوب تدويل الازمة اللبنانية ... بقلم شارل شرتوتي

فضيحة يكشفها الإعلامي أنطونيو حداد

استغربوا غيابها عن خطاب نصرالله

إشكال في برج حمود!

إنزلوا للساحات من أجل روح "الطفلة الثائرة"