الغارديان- الآن ليس وقت الاسترخاء

Thursday, May 21, 2020

من الغارديان، تطلق مسؤولة أوروبية بارزة صفارة تحذير من أن أوروبا ستواجه موجة ثانية من فيروس كورونا.

وتقول الدكتورة أندريا آمون، رئيسة فريق الاتحاد الأوروبي المسؤول عن التعامل مع الأزمة إن "على أوروبا أن تستعد للموجة الثانية"، من الوباء.

وجاء تحذير أندريا في مقابلة حصرية إجراها دانيل بوفي، مراسل الغارديان في بروكسل، مقر الاتحاد الاوروبي.

ووجهت أندريا حديثها إلى الأوروبيين منذرة : "الآن ليس وقت الاسترخاء".

وتشغل أندريا منصب مديرة المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض والسيطرة عليها، وهي وكالة الاتحاد الأوروبي المسؤولة عن تقديم المشورة للحكومات - بما فيها الحكومة البريطانية - بشأن مكافحة الأمراض.

ووفقا لتقديرها، فإن "احتمال حدوث موجة ثانية من الإصابة بفيروس كورونا في جميع أنحاء أوروبا لم يعد نظرية بعيدة التحقق".

وتشير إلى أنه "متى وما حجم (الموجة الثانية)... هو السؤال من وجهة نظري".

وتعلق الصحيفة قائلة "كانت مهمة العلماء التي لا يحسدون عليها هي الإبلاغ عن تطورات وباء فيروس كورونا. وبينما ضُبط السياسيون وهم متلبسون يقدمون تطمينات فارغة ، ظهر علماء الأوبئة، وهو وصف وظيفي جديد على الكثيرين، على أنهم هم من يحلون الأزمة، حتى بما يضر بهم في بعض الأحيان".

ويشير دانيل إلى أن أندريا كانت مستشارة للحكومة الألمانية، ويقول عنها "إنها صريحة كما قد يتوقع المرء في أول مقابلة لها مع صحيفة بريطانية منذ بدء الأزمة."

وتشرح العالمة الأوروبية السند التي يعتمد عليه تحذيرها قائلة:

"بالنظر إلى خصائص الفيروس، وما يظهر الآن من مختلف البلدان من حيث حصانة السكان ـ والتي هي ليست مشجعة وتترواح بين 2 في المئة و 14 المئة، الأمر الذي يترك 85 في المئة إلى 90 في المئة من السكان سريعي التأثر - فإن الفيروس حولنا، وينتشر أكثر بكثير من انتشاره في يناير /كانون الثاني وفبراير /شباط."

وتضيف "لا أريد أن أرسم صورة ليوم القيامة ولكن أعتقد أننا يجب أن نكون واقعيين. هذا ليس الوقت المناسب للاسترخاء التام ".

ويأتي تحذير أندريا بالتزامن مع بدء الحكومات الأوروبية تخفيف قيود الإغلاق، بلغ في بعض الدول حد إعادة فتح الحانات والمطاعم قريبا.

وكان بوريس جونسون، رئيس وزراء بريطانيا، قد عدل رسالته إلى البريطانيين من "البقاء في المنزل" إلى "البقاء يقظين"، ويسعى إلى إعادة تلاميذ الصفوف التمهيدية والأولى والسادسة إلى المدارس خلال أسبوعين.

مقالات مشابهة

الحدث: تقارب بين مالط وتركيا و"الوفاق" وإمكانية استخدام مالطا كجسر جوي

فرنسا: ضم إسرائيل أجزاء من الضفة لا يمكن أن يبقى بلا رد

نصرالله: هناك من يريد لعلاقتنا بالتيار الوطني أن تسوء لكن مصلحة البلد تقتضي أن تبقى العلاقة قوية

نصرالله: العلاقة مع التيار متينة ونريد أن نحافظ عليها رغم كل الظروف الصعبة التي مرت بها هذه العلاقة

نصرالله: باسيل لم يفتح مع حزب اله مسألة ملف رئاسة الجمهورية لا من قريب ولا من بعيد

وكالة الأنباء السورية: إصابة 3 جنود من القوات الأميركية و5 من قوات سوريا الديمقراطية في هجوم لمجهولين بالرشاشات والقذائف على رتل من آلياتهم قرب مفرق قرية روشيد بريف دير الزور