آي- التعامل البريطاني "الكارثة"

Saturday, May 16, 2020

في مقال بصحيفة آي، تنتقد ويندي كوب بسخرية حادة أسلوب السياسيين البريطانيين في التعامل مع وباء كوفيد 19.

وتمضى لأبعد من ذلك للإيحاء بأن الناس يضيعون الكثير من الوقت وهم يستمعون إلى السياسيين الذين لا يبدو أنهم يدركون هموم الناس ومبعث قلقهم.

وتظن ويندي أنهم (السياسيين) "لا يستطيعون الاعتراف بوضوح بأن تعاملهم مع هذه الأزمة هي كارثة."

تشير الكاتبة إلى أن حالة الإغلاق منحتها فرصة لفعل أشياء كثيرة منها مشاهدة التليفزيون لمتابعة تطورات أزمة فيروس كورونا.

وتقول "أعطت المؤتمرات الصحفية (التي تعقدها الحكومة ) الساعة الخامسة مساء ذريعة لتشغيل (التلفزيون) في فترة ما بعد الظهر.وبعد فترة قررت ألا اتابعها."

السبب الذي جعلها تشاهد هذه المؤتمرات هو أن "هناك الكثير من الوقت الذي يمكن للمرء أن يضيعه في الاستماع إلى السياسيين الذين لا يجيبون على أي من الأسئلة."

وتضرب الكاتبة مثالا بوزير الصحة مات هانكوك، الذي تقول إنها "تسميه `لا أحد`، بسبب الطريقة التي اعتاد أن يجلس بها في الصف الأمامي ويومئ بحماس مؤيدا لكل شيء يقوله بوريس"، رئيس الوزراء البريطاني أثناء ردوده على أسئلة النواب في مجلس العموم.

وتقول ويندي، ساخرة، إنها تستمتع أكثر بأشياء مثل القراءة ومشاهدة الأفلام والتسوق عبر الانترنت، وخاصة من متاجر البقالة الكبرى "السوبر ماركت".

وتشير إلى أن هذه نعمة يفتقدها غيرها في دول أخرى.

وتقول "قبل أيام سمعت امرأة أوغندية، أُجرت معها خدمة بي بي سي العالمية مقابلة، تقول إنها أم عزباء، وتضطر لأن تمشي ساعات للوصول إلى أقرب سوق طعام."

وتعلق الكاتبة قائلة "جعلني هذا أشعر بالخجل قليلا من هوسي بمواعيد إرسال السوبر ماركت السلع التي طلبتها إلى منزلي".

مقالات مشابهة

اده: "كل محافظة بمطار"!

"نيويورك تايمز": بناء على أوامر ترامب وحدات من الجيش باتت جاهزة للتحرك إلى مينيسو

الحكومة العراقية تقرر فرض حظر تام للتجول في بغداد وبقية المحافظات لمدة أسبوع اعتبارًا من الأحد

وفد من أصحاب “المولات” التقى دياب لعرض مشاكل القطاع

محتجون على الغلاء قطعوا طريق عام حلبا القبيات

البيت الأبيض: "تويتر" لم يجد أي مخالفة لقواعده بتغريدة ترامب