السرطان ينهي حياة إعلامية سورية شهيرة

Wednesday, May 13, 2020

عمت حالة من الحزن والأسى أوساط أصدقاء ومقربي الإعلامية السورية مها الخطيب. وجاء هذا بعد إعلان وفاتها بسبب معاناتها مع مرض السرطان.

وانتشرت على إثر هذا موجة من التعليقات على موقع التغريدات "تويتر" حيث نعاها الكثير من زملائها والمقربين منها مع الإشارة إلى أن الوفاة حدثت في مدينة هامبورغ الألمانية.





ويذكر أن الخطيب الحائزة على شهادات من جامعتي بيروت العربية والدولية في حلب هي أم لطفلين. وقد تنقلت بين محطات عدة على المستوى المهني حيث عملت في التلفزيون السوري ثم في محطة شام الفضائية قبل وقفها في العام 2006.

ويشار إلى أنها أدخلت تعديلاً على بطاقتها التعريفية على موقع التغريدات مؤخراً حيث كتبت: "زوجة وأم لطفلين أولاً. ثانياً أغواني الإعلام فعملت به كمذيعة لفترة وحالياً مهتمة بالتنمية الذاتية". ورغم مرضها شاركت في الحملات التي تهدف إلى نشر التوعية في ما يتعلق بسبل الوقاية من خطر عدوى فيروس كورونا المستجد. وتم هذا من خلال العديد من التغريدات التي نشرتها وتضمنت الكثير من النصائح.

مقالات مشابهة

نجم ردا على اتهام القضاة بالتسييس: "بدي إفهم السياسيين شو بدّن؟ بدّن قضاء عادل او ما بدّن؟"

وزير العدل ماري كلود نجم للـmtv: لا ضغوطات عليّ في موضوع التشكيلات القضائية وقد وصلني ملحق من مجلس القضاء الاعلى وقد أرسلت كتابا الى الامانة العامة لمجلس الوزراء

بري: رفعت السرية المصرفية عنّي وعن عائلتي منذ 8 أشهر وإقرار القانون إنجاز عظيم يحققه المجلس النيابي

مؤسسة المخزومي تعلن عن النشاطات والحملات التي قامت بها منذ بدء الكورونا

حبّ الله يهنّئ الجميّل بانتخابه رئيساً للاتحاد الاوروبي لمصنّعي الكرتون

شدياق: طعن التيار الحر باقتراح قانون آلية التعيينات يكشف من يسعى للتسييس