إبراهيموفيتش يعود إلى إيطاليا ويحطم أحلام السويديين

Tuesday, May 12, 2020

عاد زلاتان إبراهيموفيتش إلى إيطاليا، اليوم الاثنين، وسيقضي وقتا في الحجر الصحي قبل التدرب مع إيه سي ميلان قبيل العودة المحتملة لموسم الدرجة الأولى، بينما ترك خلفه الكثير من التساؤلات في السويد.


وكان إبراهيموفيتش يحافظ على لياقته بالتدرب مع هاماربي، نادي في ستوكهولم اشترى به حصة قدرها 25 بالمائة العام الماضي في أول خطوة مثيرة للجدل له في عالم ملكية كرة القدم.

وتدرب "إبرا" مع فريقي هاماربي للرجال والنساء، وتضمن ذلك لعب مباراة تدريب، لأن السويد لا تطبق إجراءات صارمة للإغلاق خلال جائحة كورونا.

وأثار هذا الآمال في هاماربي واعتقادا بين مشجعي كرة القدم في السويد أن إبراهيموفيتش، 38 عاما، يمكن أن يعود إلى النادي كلاعب- ليس فقط كمستثمر- في السنوات الأخيرة من حياته العملية.

وكان إبراهيموفيتش قد قال في السابق إنه لن يلعب كرة القدم مرة أخرى في مسقط رأسه، بعد حياة عملية عالمية حافلة حققها بمغادرته نادي صباه، مالمو.

وصرح ياسبر يانسن، مدير الرياضة في هاماربي، أن هناك احتمالية أن يلعب إبراهيموفيتش يوما ما للنادي.

وأضاف لصحيفة إكسبرسن السويدية اليومية: "وحده زلاتان نفسه يعلم. لم يقل أي شيء مثل ذلك ولا أحتاج أن أسأله وأخبره أننا نريده هنا."

ميلان ومعظم الأندية الإيطالية استأنف التدريب بشكل فردي الأسبوع الماضي قبل أن يعود الفريق بالكامل للتدريب الاثنين المقبل.

وأصبح إبراهيموفيتش واحد من آخر لاعبي دوري الدرجة الأولى الذين يعودون إلى إيطاليا قبيل الاستئناف المحتمل للدوري، ولم يفصح كثيرا عن مستقبله خلال الأسابيع القليلة التي قضاها في هاماربي.

وقال لقناة دي بلاي السويدية: "لدي عقد مع ميلان، سأرى كيف ينتهي الأمر هناك. إذا انتهى". وأضاف: "أريد أن ألعب كرة القدم لأطول فترة ممكنة."

لدى إبراهيموفيتش عقد مع ميلان حتى نهاية الموسم. ويأمل الدوري السويدي في أن يقام من يونيو إلى ديسمبر.

مقالات مشابهة

الحدث: تقارب بين مالط وتركيا و"الوفاق" وإمكانية استخدام مالطا كجسر جوي

فرنسا: ضم إسرائيل أجزاء من الضفة لا يمكن أن يبقى بلا رد

نصرالله: هناك من يريد لعلاقتنا بالتيار الوطني أن تسوء لكن مصلحة البلد تقتضي أن تبقى العلاقة قوية

نصرالله: العلاقة مع التيار متينة ونريد أن نحافظ عليها رغم كل الظروف الصعبة التي مرت بها هذه العلاقة

نصرالله: باسيل لم يفتح مع حزب اله مسألة ملف رئاسة الجمهورية لا من قريب ولا من بعيد

وكالة الأنباء السورية: إصابة 3 جنود من القوات الأميركية و5 من قوات سوريا الديمقراطية في هجوم لمجهولين بالرشاشات والقذائف على رتل من آلياتهم قرب مفرق قرية روشيد بريف دير الزور