الأوبزرفر- نقابات عمالية في بريطانيا تحذر من "العودة إلى العمل"

Sunday, May 10, 2020

تناولت أحدث هذه المتابعات بالتحليل الخطط والإجراءات المتوقعة، من قبل حكومة رئيس الوزراء بوريس جونسون للتعامل مع الوباء، في ضوء الزيادة المطردة في أعداد الوفيات والإصابات داخل بريطانيا.

في صحيفة "الأوبزرفر" نقرأ تحذيراً من أكبر نقابات العمال في بريطانيا، لرئيس الوزراء بوريس جونسون من أنها لن توصي بالعودة إلى العمل لأعضائها، الذي يقدر عددهم بثلاثة ملايين، حتى موافقة الحكومة وأرباب العمل على إجراءات موثوقة، لحماية العمال من أي احتمال للتعرض للوباء، خلال عمليات التنقل أو شحن السلع وغيرها، مشيرة إلى ضحايا سقطوا بالفعل خلال تلك المهام.

وتقول الصحيفة إن أي محاولة لتخفيف إجراءات الإغلاق العام ستظل تقابل بتحفظات لحماية "أرواح الضعفاء" من العمال والمتعاملين، لكن ثمة حاجة لتأمين مصادر دخل ثابتة لهؤلاء.

ويقول زعماء النقابات إنه "يجب على جميع أصحاب العمل وضع ونشر تقييمات للمخاطر، وتحديد التدابير التي اتخذوها لجعل العمل آمنًا لموظفيهم، كما يطالبون بفرض عقوبات على أرباب العمل المخالفين، ويدعون إلى الاستثمار الحكومي في عمليات التفتيش على الصحة والسلامة".

ويؤكدون أن الحركة النقابية تريد أن تكون قادرة، على التوصية بخطط العودة إلى العمل، "لكن لكي تتمكن من القيام بذلك تحتاج إلى التأكد" من أن الجهات الحكومية قد أخذت كل ذلك بعين الاعتبار.

جاء هذا التدخل وفقا للصحيفة بعد تحذيرات من نقابات التدريس، يوم الجمعة، من أنها لن تدعم إعادة فتح المدارس، حتى يتم تنفيذ نظام "الاختبار والتتبع والعزل" بالكامل، وهو أمر لا يزال بعيدًا عن العمل بشكل كامل.

مقالات مشابهة

آلان عون: لانشاء محكمة الخاصة للجرائم المالية تركز على قضايا الفساد

بومبيو يناقش مع لودريان خطوات الحد من العنف والدفع بحل سياسي لإنهاء الصراع الليبي

المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية: الإصابات بفيروس كورونا في الولايات المتحدة تصل إلى 1,8 مليون حالة

عناصر من الجيش الأميركي إلى جانب الحرس الوطني ينتشرون داخل حرم البيت الأبيض

كمامات من لجنة المرأة في "الوطني الحر"

"الحرة": تظاهرات وحرائق في باريس احتجاجا على ما يجري في اميركا من اعمال قمع