اهالي قرى جرد جبيل: العودة الى نغمة "الاراضي المتنازع عليها" تضليل

Thursday, May 7, 2020

رداً على بيان موّقع من قبل اهالي بلدة لاسا يعلن اهالي قرى جرد جبيل ما يلي:

اولاً: ان الكنيسة المارونية مالكة الارض الشرعية دون منازع والمعتدى عليها من قبل الغير، لها الحق كل الحق بالتصرف بملكها واستصلاح الاراضي الزراعية في بلدة لاسا كما تشاء ولأيّة اهداف تحددها.
ان العودة الى نغمة "الاراضي المتنازع عليها" هو تضليل، فالارض ملك الكنيسة وخضعت لاعمال المساحة والتحديد منذ ثلاثينيات القرن الماضي.

ثانيا: ان من هو معترض على هذا الواقع امامه القضاء اللبناني للبت بأي اعتراض.

ثالثاً: يتوجه اهالي المنطقة الى سيادة المطران انطوان نبيل العنداري راعي ابرشية جونية المارونية بالتاكيد ان الكنيسة تدير ارض تملكها الطائفة، وان اي تدبير او قرار اداري يأخذه سيادته بالنسبة الى ارض لاسا له انعكاسات على الطائفة بأكملها، لذا ولاننا شركاء بالملك، نطلب من سيادته الشراكة بالقرار.

مقالات مشابهة

إعادة فتح المدارس الابتدائية في بريطانيا جزئياً في حزيران

1.6 مليون إصابة و97049 وفاة بكورونا في الولايات المتحدة

وزير الصناعة: مبارك للبنانيين عيد المقاومة والتحرير سنستكمل تحرير الارض من اعداء الوطن وتحرير النفوس من الطائفية والمذهبية

أردوغان: القدس خط أحمر بالنسبة لمسلمي العالم ولن نقبل بمنح الأراضي الفلسطينية لأحد

5 قتلى على الأقلّ بانفجار في الصومال خلال الاحتفال بعيد الفطر

بلدية برجا: البلدة خالية من أي إصابة بـ"كورونا"