آي- حنين إلى الماضي

Saturday, April 25, 2020

في أجواء الإغلاق الذي فرضه وباء فيروس كورونا، انتشرت مكالمات الفيديو كوسيلة تواصل بين الناس في أنحاء العالم. ورغم وصفها هذه المكالمات بأنها "رائعة"، فإن إحدى الكاتبات في صحيفة "آي" تعبر عن "سعادة بعودة المكالمات الهاتفية التقليدية"، كوسيلة للتواصل.

تقول جويندولين سميث، في مقال عنوانه "في بعض الأحيان، لا شيء يتفوق على السحر القديم لصوت شخص عزيز يرن في أذنك"، إن أحدث الأرقام تظهر استمتاع الناس بهذا السحر في أثناء أزمة وباء كورونا.

فشركة فودافون للإتصالات "تتعامل مع 4.5 مليون دقيقة من المكالمات الصوتية في المتوسط يوميًا، مقارنة بـ 3.2 مليون قبل الأزمة، في حين تشير شركة إي إي إلى أن متوسط مدة المكالمة قد تضاعف".

تستعرض الكاتبة عدة أسباب لذلك منها الحنين إلى الماضي الخالي من فيروس كورونا الذي يودي بآلاف الأرواح في العالم.

"للمكالمات الهاتفية (التقليدية) جاذبيتها.. فهي تذكير بالماضي. ورغم أن من الوهم القول إن الحال، في هذا الماضي، كانت أفضل، فإنه بالتأكيد كان خاليا من كوفيد 19"، تقول الكاتبة.

وتضيف جويندولين سببا آخر لسحر المكالمات عبر الهاتف التقليدي. وتقول "من الرائع أن تكون قادرا على رؤية الأشخاص في مكالمات الفيديو، ولكن من السهل أيضًا أن يُشتت انتباهك خلال المكالمات. في بعض الأحيان، لا شيء يتفوق على السحر القديم لصوت شخص عزيز يرن في أذنك".

مقالات مشابهة

الحدث: تقارب بين مالط وتركيا و"الوفاق" وإمكانية استخدام مالطا كجسر جوي

فرنسا: ضم إسرائيل أجزاء من الضفة لا يمكن أن يبقى بلا رد

نصرالله: هناك من يريد لعلاقتنا بالتيار الوطني أن تسوء لكن مصلحة البلد تقتضي أن تبقى العلاقة قوية

نصرالله: العلاقة مع التيار متينة ونريد أن نحافظ عليها رغم كل الظروف الصعبة التي مرت بها هذه العلاقة

نصرالله: باسيل لم يفتح مع حزب اله مسألة ملف رئاسة الجمهورية لا من قريب ولا من بعيد

وكالة الأنباء السورية: إصابة 3 جنود من القوات الأميركية و5 من قوات سوريا الديمقراطية في هجوم لمجهولين بالرشاشات والقذائف على رتل من آلياتهم قرب مفرق قرية روشيد بريف دير الزور