ضو تابع مع البزري والصمدي أوضاع الاجراءات الصحية المتخذة للحد من تفشي الوباء

Monday, March 23, 2020

تابع محافظ الجنوب منصور ضو ظهر اليوم في لقاء ثلاثي عقد في مكتبه في سراي صيدا الحكومي مع الدكتور عبد الرحمان البزري ومدير مستشفى صيدا الحكومي الدكتور أحمد الصمدي أوضاع الإجراءات الصحية والاجتماعية المتخذة للحد من مخاطر تفشي وباء كورونا، على صعيد محافظة لبنان الجنوبي لاسيما في مدينة صيدا والجوار، وظبط حركة المواطنيين لحمايتهم من جهة ، وحركة النازحين السوريين من جهة أخرى .

البزري
وقال البزري حول مجريات اللقاء: " لقاؤنا اليوم مع المحافظ ضو جاء في إطار متابعته معنا أوضاع الإجراءات الصحية والاجتماعية المتخذة للحد من مخاطر تفشي فيروس الكورونا على صعيد محافظة الجنوب لاسيما في مدينة صيدا والجوار ، والواقع الصحي والمعيشي لان المعالجة الصحية والمعيشية يجب ان تمشي بشكل متوازن حيث نتمكن من تطبيق كل توصيات محلس الوزراء لمنع التواصل بين المواطنين لحين مرور الفترة الحرجة التي ستضع لبنان في مصاف الدول التي تغلبت على الكورونا".

أضاف: "بحثنا في الاحتياجات الصحية وخصوصا مستشفى صيدا الحكومي الذي يرغب الجميع بافتتاحه بالسرعة القصوى وتجهيزه لكي يستقبل مرضى الوباء . اضافة الى الامكانيات الصحية الاخرى المتاحة في مدينة صيدا لناحية القطاع العام او الخاص."

وقال: "صيدا كانت دا ئماً عاصمة طبية أساسية في المنطقة و يجب أن يكون لها دورها الأساسي في مواجهة هذه الجائحة التي تعم العالم والبلاد وبالطبع يجب أن تكون كل الإجراءات متخذة لحماية الأهالي وتأمين سلامتهم ."

وعن التشدد في الإجراءات المتخذة تمنى البزري" على المحافظ ضو وهو الذي يعلم خطورة الواقع وان الإجراءات والإقتراحات والتوصيات الحكومية هي ضروريةلحماية المواطنيين وبالطبع نحن نعيش في ظل ظروف اقتصادية ومعيشية صعبة والأولوية الان هي لمنع انتقال الفيروس وعندما نتأكد من قدرتنا على منع انتقال الوباء عندئذ كل الامور الاخرى من الدعم الاجتماعي والصحي والثقافي والتربوي تأتي أولوياتها ولكن الأولوية الأساسية اليوم هي منع انتقال الفيروس".

ولفت البزري الى أن "المحافظ ضو يعمل بالتنسيق مع البلديات والأجهزة الأمنية إضافة الى الخبراء الصحيين ليكون هناك رد فعل متكامل مشيرا إلى " أنه عند مواجهة أي وباء لا يكفي رد الفعل الصحي والاستشفائي بل هنالك رد فعل متكامل إنمائي تربوي معيشي ثقافي اجتماعي ومن كل النواحي التي تهم المواطن".

وختم البزري متمنيا على "المواطنيين عدم الخروج من منازلهم الا للحالات القصوى ، وهذا ربما كان أحد أهم الأسباب التي دعت مجلس الوزراء لعدم إعلان حالة الطوارئ رغبة منه في السماح للمواطنيين ليتمكنوا من قضاء احتياجاتهم ."

الصمدي
من جهته الصمدي لفت إلى اننا " وضعنا المحافظ ضو خلال لقاءنا اليوم في أجواء الترتيبات والاستعدادات التي تتم في مستشفى صيدا الحكومي بعد اعتمادها من قبل وزارة الصحة لتكون مركز ا لاستقبال مرضى الكورونا ."

وأعلن أن "المحافظ ضو ابدى استعداده لتقديم كل الدعم وتأمين المساعدة في كافة الأمور سواء من ناحية الحماية من القوى الامنية وغيرها".

وحول الدعم المالي اعتبر الصمدي أن "مستشفى صيدا الحكومي هي اكثر المستشفيات الحكومية حاجة للدعم المادي"، لافتا إلى "انها عانت سابقا من عجز مالي فطلبنا من كافة الفعاليات المساعدة السريعة لتلبية أمورنا الصحية ومستلزماتنا الطبية اللأزمة لنقوم بمهمتنا كطاقم طبي على أكمل وجه".

مقالات مشابهة

مطلب جديد من منظمة "الصحة"

جونسون من الحجر المنزلي: أثق تماما في أننا سنهزم هذا الفيروس وأدعوكم للبقاء في منازلكم

المجذوب في اليوم العالمي للتوحد: نأمل أن نصل إلى مجتمع دامج

رسالة من السفارة الاميركية إلى رعاياها في لبنان ... إليكم تفاصيلها

مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الاربعاء 01/04/2020

الأمم المتحدة تؤجل قمة المناخ المتوقعة في تشرين الثاني للعام المقبل