سمير سكاف- نصف سكان لبنان قنابل كورونية موقوتة!

Thursday, March 19, 2020

ان كثير من الإجراءات الحكومية الأساسية ما تزال ناقصة، على الرغم من أخذها بعدد كبير من المقترحات التي قدمتها.

ان المعقمات والمطهرات يتضاعف سعرها مما يعرض الناس وخاصة الفقراء للخطر ويمنع عنهم سبل الوقاية. ولم تجعل الحكومة فحص الكورونا مجانيا الا في المستشفى الحكومي بدلا من تغطية نفقاته في كافة المستشفيات!

لم تأخذ الحكومة الإجراءات لمنع نصف سكان لبنان من التحول إلى قنابل كورونية موقوتة. أي حوالى مليوني شخص في لبنان من النازحين السوريين واللاجئين الفلسطينيين وسكان المناطق النائية، بالإضافة إلى المساجين وغيرهم ... وهم غير مجهزين لحماية أنفسهم ولا يتمتعون بالحماية ولا بالتغطية الطبية الكافية!

ان إجراءات المطار قبل إقفاله كانت كارثية. ولم تكن هذه الإجراءات على المطار جدية على الاطلاق لحماية العائدين ولا لحماية المواطنين منهم! فكان الأمن يجمع العائدين "فوق بعضهن" لتعبئة المستند. وهذا الجمع كان كفيلا وحده بنقل العدوى إليهم فيما لو كان واحدا منهم مصابا!!! وكذلك لم يكن هناك أي فحص جدي طبي للواصلين باستثناء أخذ الحرارة!!! وذلك بالإضافة الى إدخال الطائرات من الأماكن الموبوءة او اهمال الدولة لمواطنيها في الخارج وتركهم ضحية الاسعار التجارية في هذه الظروف الحرجة.

لا يمكن أن تطلب الحكومة من الشعب حجر أنفسهم من دون تأمين الأساسيات لهم في منازلهم، كما فعلت الصين مثلا. مما يلزمهم على الخروج من منازلهم!

ان التقصير الحكومي مضلل للرأي العام. ولسنا الآن في وارد تصفية الحسابات مع الحكومة. لكن ضغطنا هو من حرصنا على توفير حماية جدية للمواطنين.

المزيد من الأمور والاجراءات الحكومية الملحة في مقالات لاحقة.

مقالات مشابهة

ابراهيم كشف عن خطوة تطال أصحاب الودائع المتوسطة

فهمي: بدأ التحضير جديا للعفو الخاص

تعديلات على اللوائح المعدّة لمساعدة الأُسَر الأكثر فقراً... لغايات سياسية

خطة الإصلاح المالي تستثني "الهيركات" و"الكابيتال كونترول"

الصين انضمت الى المهتمين بكهرباء لبنان... والعروض مغرية جداً

بطيش: لتخفيض الفوائد على الودائع إلى الحدود القصوى وتصفير العجز المالي وعجز الموازنة​​​​​​​