ديلي تلغراف - المستقبل بين يدي بريطانيا

Friday, January 31, 2020

نشرت صحيفة ديلي تلغراف مقالا افتتاحيا تقول فيه إن المستقبل أصبح بين يدي بريطانيا.

وتقول الصحيفة إن بريطانيا تخرج اليوم رسميا من الاتحاد الأوروبي، ولكن هذه ليست النهاية على حد تعبير رئيس الوزراء، بوريس جونسون.

وترى ديلي تلغراف أن رئيس الوزراء السابقة، تيريزا ماي، كانت تريد أن تخرج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وتبقي الأمور على حالها. أما بوريسون جونسون فيعتقد ان الخروج من الاتحاد الأوروبي يعني إعادة التفكير في كل شيء.

وتضيف أن بريطانيا تستعيد اليوم سيطرتها، وعندما يتولى البرلمانيون عندنا زمام الأمور لن نلوم غيرنا على الأخطاء فالمستقبل بين أيدينا.

وتذكر ديلي تلغراف أن البربطانيين عندما صوتوا للبقاء في السوق المشتركة عام 1975 كانوا يريدون سوقا مشتركة فحسب. وعندما قرر الاتحاد الأوروبي الذهاب أبعد من ذلك وإنشاء دولة عملاقة بدأت بوادر الخلاف مع بريطانيا تخرج للعلن.

وتضيف أن بعض أنصار البقاء في الاتحاد الأوروبي لم يقبلوا نتيجة الاستفتاء الشعبي ولن يقبلوا بها ربما أبدا، ولكن التقاليد في هذا البلد أن الشعب يحصل في النهاية على ما يريد.

وترى الصحيفة أن الخروج من الاتحاد الأوروبي أخذ وقتا طويلا لأن المسألة سويت عن طريق استشارة واسعة لجميع الأطراف، واحترام الذين لا نتفق معه.

فقد أكدت بريطانيا أنها ستخرج من الاتحاد الأوروبي لتدخل العالم. وسيتم ذلك خلال 11 شهرا على الأقل. وستدخل بداية من اليوم في مرحلة انتقالية تتفاوض فيها مع الاتحاد الأوروبي على العلاقة الجديدة بينهما، قبل 31 ديسمبر/ كانون الأول.

وتقول إنه لا ينبغي أن يتوقف الضغط من أجل إنجاز خروج تام من الاتحاد الأوروبي. ويجب أيضا مقاومة محاولات أنصار البقاء فرض ارتباطات أقوى مع بروكسل.

ودعت الصحيفة رئيس الوزراء إلى تحقيق وعده بتوحيد بريطانيا مرة أخرى بعدما قسمتها خلافات الخروج من الاتحاد الأوروبي.

مقالات مشابهة

SGBL يعلن تأجيل الدفعات الشهريّة على قروض الأفراد والمهنيّين

تخلية سبيل موقوف وفق شروط المادة 108 ... وهذا ما جاء في القرار

معلومات mtv: تأكيد إصابة رتيب في سرية الحرس الحكومي - فصيلة المواكبة في قوى الأمن الداخلي بفيروس ‎كورونا

وزارة الصحة تعلن عدد الحالات الجديدة اليوم ... لا وفيات

المختبرات ستلتزم بتسعيرة وزارة الصحة ... نقيبة اصحاب المختبرات هذه هي المشكلة

نقيبة أصحاب المختبرات: مشكلتنا تكمن في الكواشف الطبية ونقول للمواطنين في حال عدم وجود عوارض لا تخضعوا للفحص