أسرار وعناوين الصحف الصادرة الأحد 29-12-2019

Sunday, December 29, 2019

عناوين


صحف اقليمية

الشرق الأوسط

دياب يكثف اتصالاته... وتأليف الحكومة مستبعد قبل نهاية السنة

احتجاجات أمام المصارف للمطالبة بالإفراج عن أموال المودعي

فضيحة تحويل سياسيين لبنانيين مليارات الدولارات للخارج تربك المصارف


Haaretz

As Israel Eyes Harsher Strikes on Iran Targets, End Goal Remains Murky

Netanyahu: Requesting immunity from prosecution isn't avoiding trial

The archaeological discoveries that made the decade



صحف دولية

The New York Times

Joe Biden reversed his position on defying a subpoena to testify at President Trump’s impeachment trial.

How Trump Is Sidelining Scientists and Their Work

These White Voters on the Far Right See Doom Without Trump


Washington Post

Trump retweets a post naming the alleged whistleblower

Trump started federal workers’ year with a shutdown. He ended it with their biggest raise in a decade.

A government shutdown and the biggest raise in a decade: How Trump gave federal workers whiplash in 2019


Independent

Yair Netanyahu calls for UK diplomats to be expelled from Israel

Syrian rebels 'part of Turkish contingent' to be sent to Libya

US contractor killed after 30 rockets fired on Iraq military compound


Le Monde

Le théâtre libyen, nouvelle poudrière régionale

A Hongkong, nouvelles violences et impasse politique

Le député néerlandais Geert Wilders relance son concours de caricatures de Mahomet


أسرار

أسرار صحيفة الأنباء:


إعلامية للتوزير
حزب سياسي إنتقل إلى صفوف المعارضة عمد الى تسريب موضوع توزير إعلامية مناهضة له، يسعى تيار خصم لتسويقها على أنها مستقلة.



طرحوا اسمه ثم تراجعوا
تراجع تيار سياسي مُوالي عن طرح اسم رجل أعمال للتوزير بعد أن تبين أن توزيره لا يثير البلبلة التي يريدها هذا التيار في البيئة التي ينتمي إليها رجل الأعمال.



مقالات مشابهة

حذاري خطي التوتر في مصرف لبنان

حسن فقيه ينصب ذاته رئيسا للاتحاد

ابو زيد:السفن السياحية هي الوسيلة الأفضل لنقل اللبنانيين

وعود وزير الخارجية لم تترجم بعد

الجيش يقفل طريق الأولي في صيدا بالإتجاهين

خاص- هل اتخذ حزب الله و"الوطني الحر" قرار الاطاحة بسلامة؟- بقلم بولا اسطيح