إصابات واعتقالات بفض اعتصام قرب جسر السنك في العراق

Saturday, November 9, 2019


أصيب عشرات المتظاهرين العراقيين بالاختناق، السبت، من جراء استخدام القوات الأمنية الغاز المسيل للدموع لتفريق اعتصام في ساحة الخلاني، قرب جسر السنك الاستراتيجي في العاصمة بغداد، وفق ما أفاد مراسل "سكاي نيوز عربية".


وأضاف مراسلنا، أنه إلى جانب إطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع، فإن قوات الأمن تشن حملة اعتقالات ضد المتظاهرين في الساحة.

كما أطلقت القوات الأمنية قنابل الغاز، خلال مطاردتها للمتظاهرين في شارع الرشيد، قرب جسر السنك.

وذكرت وكالة أسوشييتد برس، أن قوات الأمن العراقية نجحت في إبعاد المتظاهرين عن جسر السنك، بعد مواجهات، أدت إلى إصابة 35 شخصا.

ويمتد الجسر على نهر دجلة، ويتيح الوصول إلى المنطقة الخضراء المحصنة بشدة، التي تضم مقر الحكومة وسفارات، أبرزها السفارة الأميركية.

وأسفرت المظاهرات المناهضة للفساد والمطالبة بتغيير الحكومة، المستمرة منذ نحو أسبوعين، عن مقتل أكثر من 250 شخصا حتى الآن، بحسب أسوشييتد برس.

مقالات مشابهة

أرسلان: لن يسلم أحد من الفتنة!

ميقاتي: نضم صوتنا الى اصوات الداعين الى التعقل ووأد الشرور

"أم تي في": قطع الطريق عند جسر الأولي في صيدا والجيش يحاول فتحها

الجماعة الإسلامية تحذّر من الانزلاق نحو فتنة عمياء

التحكم المروري: قطع طريق عام سعدنايل بالاتجاهين

الجديد: عودة الهدوء الحذر الى منطقة كورنيش المزرعة بعد وصول قوة من الجيش اللبناني الى المكان