ما صحة اختلاس جيلبير ضومط للأموال؟ LADE توضح

Saturday, November 9, 2019

تداول بعض المواطنين خبرا مفاده ان الاستاذ جيلبير ضومط تم طرده من الجمعية بسبب اختلاسه للأموال وفي هذا الاطار يهم الجمعية أن توضح ما يلي:
- ان هذا الخبر عار عن الصحة جملة وتفصيلا ويتضمن اتهاما غير مقبول لأحد أعضاء الجمعية
- ان الاستاذ ضومط كان مديرا لحملة مراقبة الانتخابات النيابية للجمعية العام ٢٠٠٩ حيث قدم جزءا كبيرا من وقته تطوعا وخارج ساعات العمل لانجاح عملية المراقبة واتهامه باختلاس الاموال لمعيب
- كما جرت العادة وبحسب أنظمة الجمعية، تم تعليق عضوية الاستاذ ضومط من قبل الجمعية حين ترشحه للانتخابات كما يحصل مع الاعضاء الذين يقررون الترشح والذين يعودون لتفعيل عضويتهم في الجمعية اذا رغبوا بعد انتهاء فترة الحملات الانتخابية
- ان الاستاذ ضومط لا يزال عضوا ناشطا في لادي
- ان الغايات السياسية التي أدت الى زج اسم الجمعية في عملية افتراء واضحة على ضومط مرفوضة تماما ومخالفة للقوانين المرعية الاجراء وتحتفظ الجمعية بحقها بملاحقة الفاعلين اذا اقتضى الأمر.

مقالات مشابهة

الحريري متمسّك بشروطه... فماذا سيفعل الموفد الفرنسي؟

التحكم المروري: الطرقات المقطوعة ضمن نطاق الجديدة هي الزلقا والدورة وجل الديب وساحة جل الديب وبشلاما باتجاه ترشيش زحلة

التحكم المروري: الطرقات المقطوعة ضمن نطاق بعبدا هي الشفروليه ومحيط القصر الجمهوري

توضيح من الجيش حول ملابسات ​إطلاق النار وسقوط مواطن في خلدة

قرار جديد لشهيّب بـ"التعطيل"

الأنباء: استشهاد امين سر وكالة داخلية الشويفات في الحزب الاشتراكي باطلاق النار عليه تحت جسر خلده