خاص - "حكومة اختصاصيين.. من رئيسها الى وزرائها"

Thursday, November 7, 2019

خاص - ماريا ضو
الكلمة اونلاين

تناقلت اخبار كثيرة عن اللقاء الثاني الذي جمع الرئيس سعد الحريري بالوزير جبران باسيل، الذي لم يصدر ايضا اي قرار رسمي بشأن تكليف وتشكيل الحكومة الجديدة.

فقد اعتبرت الاخبار التي تناقلتها وسائل الاعلام ان رئيس التيار الوطني الحر عرض على رئيس تيار المستقبل خروجهما معاً من الحكومة بالاضافة الى اسماء سياسية بارزة أخرى، وان يتم تسمية اختصاصيين من قبل الحراك في الشارع وذلك شرط ان يقبل الحريري بتسمية رئيس حكومة آخر لترؤسها.

وفي هذا السياق اعتبرت مصادر التيار الوطني الحر لموقع "الكلمة اونلاين" ان طرح الوزير باسيل هو حكومة اختصاصيين بدءاً من رئيسها وصولاً الى وزرائها، وذلك من خلال القواعد الدستورية، بحيث تكون الحكومة مدعومة من أكثرية القوى السياسية، لتأخذ الثقة منها من جهة، ومن جهة اخرى لكي تتحمل السلطة السياسية مسؤولياتها تجاه ما اقدمت عليه طوال السنوات الماضية، والتي اوصلت لبنان الى هذا الوضع اليوم، وأيضا منعاً لرمي مسؤولية الانهيار، اذا حصل، على الوزراء الجدد الذين تمت تسميتهم من قبل الحراك الشعبي.

وأكدت المصادر ان حكومة اختصاصيين غير سياسيين تلاقي تطلعات الحراك الشعبي الصادق، بعيداً عن من ركب موجة الثورة، وستحمل على اكتافها الملف الاقتصادي والمالي، مشيرة الى ان التيار لطالما عين وزراء كفوئين في وزاراتهم، وعلى اطلاع او صلة بالملفات المتعلقة بحقائبها، لأن استلام وزارة ليس أمراً سهلاً.

الكلمة اونلاين

مقالات مشابهة

عن الأسماء البديلة لرئاسة الحكومة...

بين "الخطّة ب"... ورسائل آخر الليل الإيجابيّة

ثورة الشعب مستمرة.. اليكم الطرقات المقطوعة

الأزمة باتت أكبر من حكومة...

ما لم يقله نصرالله... واستنفار

الحريري متمسّك بشروطه... فماذا سيفعل الموفد الفرنسي؟