مجلس الأمن: اتفاق الرياض خطوة مهمة لحل سياسي في اليمن

Thursday, November 7, 2019

رحب أعضاء مجلس الأمن الدولي، مساء الأربعاء، بتوقيع اتفاق الرياض بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي.


كما رحب أعضاء المجلس بجهود الوساطة للمملكة العربية السعودية، مؤكدين بأن هذه الاتفاقية تمثل خطوة إيجابية وهامة نحو حل سياسي شامل لليمن.

وكرر أعضاء مجلس الأمن دعوتهم لمواصلة تنفيذ اتفاق استكهولم على نطاق أوسع.

وفي وقت سابق، رحبت فرنسا بالاتفاق الذي وقعته الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي، معتبرة أن الرياض جعلت التوصل إليه "ممكنا" وأنه "شرط ضروري" لإيجاد حل للأزمة في اليمن.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الفرنسية، إنياس فون در مول، إن "فرنسا ترحب بالتوقيع على اتفاق الرياض بين حكومة اليمن والمجلس الانتقالي الجنوبي، والذي جعلت السعودية من التوصل إليه ممكنا إثر إطلاقها حوارا استضافته في جدة".

وأضافت المتحدثة الفرنسية أن الاتفاق "يمثل خطوة مهمة للحفاظ على وحدة وسلامة الأراضي اليمنية، وهو شرط ضروري لاستئناف المفاوضات الهادفة إلى الخروج من الأزمة، تشمل كل مكوّنات المجتمع اليمني".

وتابعت أن "فرنسا ملتزمة بشكل تام البحث عن حل سياسي شامل للنزاع اليمني، وذلك ضمن الإطار الأوسع لجهودها الهادفة إلى خفض التصعيد في الإقليم".

مقالات مشابهة

هذا ما طلبه طبيب في مستشفى الحريري من اللبنانيين

الاحزاب الارمنية: للحوار ووضع خطة اقتصادية وإنشاء نظام قضائي مستقل

سندافع بشراسة عن مياهنا الاقليمية ... الرئيس عون: سنحول اقتصادنا من ريعي الى منتج

عون: الحدث الذي سنحتفل فيه يوم غد سيشكل حجر الأساس للصعود من الهاوية ومحطة جذرية لتحوّل اقتصادنا من اقتصاد ريعي نفعي الى اقتصاد منتج

نمر بأزمة اقتصادية ومالية هي الأقسى في تاريخ لبنان وإنني لواثق لما لهذا الحدث من أهمية بالغة ليس أقلّها على الصعيد الجيوسياسي وتأكيد حضورنا الفاعل وعناصر قوتنا..

يوم تاريخي سيشهده لبنان في الغد، فهو سيفصل بين ما قبله وما بعده. وسوف يذكره حاضر لبنان ومستقبله، بأنه اليوم الذي دخل فيه وطننا رسمياً نادي الدول النفطية