الهيئة الوطنية لشؤون المرأة تختتم جولتها بزيارة إلى رئيس الجمهورية

Wednesday, September 11, 2019



مشاركة المرأة في صنع القرار على المستويات كافة، منع نشوب النزاعات، الإغاثة والإنعاش في حال حصولها، حماية المرأة من العنف المبني على النوع الاجتماعي، وتعديل القوانين المجحفة بحق النساء، هي الأهداف الاستراتيجية الخمسة لخطة العمل الوطنية لتطبيق قرار مجلس الأمن 1325 حول المرأة والسلام والأمن، التي أعدتها الهيئة الوطنية لشؤون المرأة بنهج تشاركي مع مختلف الوزارات والإدارات المعنية ومنظمات المجتمع المدني وبدعم من وكالات الأمم المتحدة.

وكانت الهيئة الوطنية لشؤون المرأة قد قامت بإعداد الخطة بناء على تكليف من رئيس الحكومة سعد الحريري، وبعد تقديمها إليه في أيار الماضي، جالت على مختلف الكتل النيابية والوزراء بهدف عرض الخطة عليهم ، واختتمت الجولة بزيارة إلى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في قصر بعبدا، حيث قدّمت له خطة العمل وعرضت أهم أهدافها التي تتمثل في تعزيز دور النساء في بناء السلام لمجتمع أكثر عدالة وشمولية.

وقد وضعت خطة العمل الوطنية للقرار 1325 على جدول أعمال مجلس الوزراء الخميس المقبل، على أمل أن يتم اعتمادها لتكون الخطة التطبيقية الأولى التي يعدها لبنان للقرار1325، ولكي يتم البدء بتنفيذها خلال الأربع سنوات المقبلة.


مقالات مشابهة

الحريري يتبرّع بمئة مليون ليرة لمواجهة "كورونا"

عدوان: لا خطوط حمراء أمام حماية المال العام وأموال المودعين

ترزيان دعا المستشفيات الخاصة الى التزام تعرفة الضمان

نقابة الأطباء توصي البلديات بعدم رشّ المبيدات في الشوارع: لا تقتل "كورونا"

جلسة تشريعية بالصوت والصورة عبر الانترنت

برّي "مُهدِّدًا".. "سنُعلِّق تمثيلنا في الحكومة"